منتديات باقوفا

اهلاً وسهلاً بكم في منتديات باقوفا ملتقى ابناء قرية باقوفا مع أبناء شعبنا الكلداني الآشوري السرياني وجميع الأصدقاء في العالم

  آخر المشاركاتآخر المشاركات  استعراض قائمة أعضاء المنتدىقائمة الأعضاء  تقويمتقويم  بحثبحث  المساعدةالمساعدة  اتصل بنا اتصل بنا  الرئيسية الرئيسية

 سجل الزوارسجل الزوار أغاني وتراتيلأغاني وتراتيل  البوم الصور البوم الصور دردشةدردشة  كيبورد عربي كيبورد عربي

  تسجيلتسجيل  دخولدخول

التأملات الدينية
 منتديات باقوفا : مواضيع مسيحية : التأملات الدينية
ايقونة الرسالة الحدث: دَعْوَةِ اللهِ الْعُلْيَا فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ - تاريخ الحدث: مايو/16/2018 إضافة رد إضافة موضوع جديد
الكاتب الرسالة
ajmah
فريق عمل الأدارة
فريق عمل الأدارة
صورة تعبيرية

تاريخ الاشتراك: فبراير/16/2006
الحالة: Offline
المشاركات: 58492
اقتباس ajmah ردbullet حدث في التقويم: دَعْوَةِ اللهِ الْعُلْيَا فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ
    إضافة: مايو/13/2018 في 1:21مساءً

دَعْوَةِ اللهِ الْعُلْيَا فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ

16 أيار 2018

زيارة ملكة سبأ

9 وسَمِعَت مَلِكَةُ سَبَأَ بِخَبَرِ سُلَيمان، فقَدِمن لِتَختَبِرَ سُلَيمانَ بِأَلْغازٍ في أورَشَليم، في مَوكِبٍ عَظيم جِداً ، ومَعها جِمالٌ مُحَمَّلَةٌ أَطْيابًا وذَهَبًا كَثيرًا وحِجارَةً كَريمَة، وأَتت إلى سُلَيمانَ كلَمنه بِكُلِّ ما كانَ في خاطِرِها. 2 ففَسر لَها سُلَيمانُ جَميعَ أَسئلَتِها، ولم يَخْفَ على سُلَيمانَ شيء لم يُفَسِّرْه لَها.3 ورَأَت مَلِكَةُ سَبَأَ حِكمَةَ سُلَيمانَ والبَيتَ الذَّي بَناه،4 وطَعامَ مائِدَتِه ومَسكِنَ مُوَظَّفيه وقيامَ خُدَّامِه ولباسَهم وسُقاتَه ولباسَهم ، ومُحرَقاتِه الَّتي كانَ يُصعِدُها في بَيتِ الرَّبّ، فلم يَبْقَ فيها روح.5وقالَت لِلمَلِك: ((صَدَقَ الكَلامُ الذَّي سَمِعتُه في أَرضي عن أَقْوالِكَ وعن حِكمنكَ،6 ولم أُصَدِّقْ ما قيلَ لي حتَّى قَدِمن ورَأَيتُ بعَينَيِ ، فإِذا بي لم أُخبَرْ بِنِصفِ حِكمنك الكَثيرة، فقَد زِدتَ على الخَبَرِ الذَّي سَمِعتُه.7 طوبى لِرجالِكَ وطوبى لِخُدَّامِكَ هؤلاءَ القائِممن دائِمًا أمامكَ يَسمَعونَ حِكمنكَ8 تَبارَكَ الرَّبُّ إِلهُكَ الذَّي رَضِيَ عنكَ وأَجلَسَكَ على عَرشِه مَلِكًا لِلرَّبِّ إِلهِكَ ، فأِنَّه بِسَبَبِ حُبِّ إِلهِكَ لإسْرائيل، لِيُثَبَته لِلأَبَد، أَقامَكَ مَلِكًا علَيه لِتُجرِيَ الحَقَّ والبِرّ)).9 وأَعطَتِ المَلِكَ مئة وعشْرين قِفيارَ ذَهَبٍ وأَطْيابًا كثيرَةً جدًّا وحِجارَةً كَريمَة، ولم يَكُنْ مِثلُ ذلك الطًّيبِ الذَّي وَهَبَته مَلِكَةُ سَبَأَ المَلِكِ سُلَيمان. 10 بأنَّ رِجالَ حورامَ ورجالَ سُلَيمانَ، الذَّين كانوا يَجلُبونَ الذهَبَ مِن أُوفير، جاؤُوا بِخَشَبِ صَندَلٍ وحِجارة كَريمَة، 11فَصَنعً المَلِكُ مِن خَشَبِ الصَّندَلِ أَرضِيَّةً لبيتِ الرَّبِّ وبَيتِ المَلِكِ وكِنَّاراتٍ وعيدانًا لِلمُغَنِّمن ، ولم يُرَ مِثلُ ذلك قَطُّ في أَرضِ يهوذا. 12 وأَعْطى المَلِكُ سُلَيمانُ مَلِكَةَ سَبَأَ كُلَّ ما عمرت عن رَغبَتِها فيه، زِيادةً على ما قَدِمن بِه على المَلِك . فآنصَرَفَت وعادَت إلى أَرضِها هي وحاشِيَتُها.

ثروة سليمان

13وكانَ وَزنُ الذهَبِ الذَّي وَرٍدَ على سُلَيمانَ في سنةً واحِدَةٍ يسِتَّ مِئَةٍ وسِتَّةً وسِتَمن قِفيارَ ذَهَب، 14ما عدا الوارِدَ مِن الجوَالمن التِّجارِّيمن ومن رِبحِ التُّجَّارِ وجَميعِ مُلوكِ العَرَبِ ووُلاةِ البِلادِ الذَّين كانوا يَأتون سُلَيمانَ بِالذهَبِ والفِضَّة. 15فعَمِلَ المَلِكُ سُلَيمانُ مِئتَي مِجنَبٍ مِن ذَهَبٍ مَطْروق، لِلمِجنَبِ الواحِدِ لسِتُّ مِئَةِ مِثقالِ ذَهَبٍ مُرَكَّب، 16 وعَمِلَ أَيضًا ثلاثَ مئة تُرسٍ مِن ذَهَبٍ مَطْروق ، لِلتُّرسِ الواحِدِ ثَلاثَةُ قَناطيرِ ذَهَبٍ مُرَكَّب، وجَعَلَها المَلِكُ في بَيتِ غابَةِ لُبْنان. 17 وعَمِلَ المَلِكُ عَرشًا كَبيرًا مِن عاج، ولبسه ذَهَبًا خالِصًا. 18 وكانَ لِلعَرشِ سِتّ دَرَجاتٍ مع مَوطئ مِنَ الذَهب، كلُها منصِلَةٌ بِالعَرش، وعلى جانِبَي المَقعَدِ يَدانِ مِن هُنا ومن هُناك، وأَسَدانِ واقِفانِ عِندَ اليَدَمن. 19 وهُناكَ آثنا عَشَرَ أَسَدًا واقِفَةٌ على الدَّرَجاتِ السِّتِّ مِن هُنا ومِن هُناكَ، لم يُصنَعْ لِهذا العَرْشِ نظيرٌ في جَميعِ المَمالِك. 20وكانَت جَميعُ آنِيَةِ شُربِ المَلِكِ سُلَيمانَ ذَهَبًا، وجَميعُ آنِيَةِ بَيتِ غابَةِ لُبْنانَ كانَت مِن ذَهَبٍ خالِص، لم يَكُنْ فيها فِضَّة، إِذ لم تَكُنِ الفِضَّة تُحسَبُ شَيئًا في أَيَّامِ سُلَيمان. 21 لأَنَّ المَلِكَ كانَت لَه سُفُنٌ تَذهَبُ إلى تَرْشيش ، معٍ رِجالِ حورام، فكانت سُفُنُ تَرْشيشَ تَأتي مرة في كُلِّ ثَلاثِ منمن، حامِلَةً ذَهَبًا وفضَّةً وعاجًا وقُرودًا وطَواويس. 22 وعَظُمَ المَلِكُ سُلَيمانُ على جَميعِ مُلُوكِ الأَرضِ في الغِنى والحِكمَة. 23 وكانَت جَميعُ مُلوكِ الأَرضِ تَلتَمِسُ مُواجَهَةَ سُلَيمانَ لِتَسمَعَ حِكمنه الَّتي أَودَعَها اللهُ في قَلبِه، 24 وكانَ كُلُّ واحِدٍ يَأتيه بِهَداياه مِن آنِيَةِ فِضَّةٍ وآنِيَةِ ذَهَبٍ ولباسٍ وسِلاح وأَطْيابٍ وخَيل وبِغالٍ في كُلِّ سنةً. 25وكانَ لِسُلَيمانَ أَربَعَةُ آلاتِ إِسطَبْلٍ لِخَيلِ المَركَبات، وآثنا عَشرً أَلفَ فَرَسٍ ، فأَقامَها في مُدُنِ المَركَباتِ وعِندَ المَلِكِ في أورَشَليم. 26 وكانَ منسَلِّطًا على جَميعِ المُلوك، مِنَ النَّهرِ إلى أَرضِ الفَلِسطمنيِّمن وإلى حُدودِ مِصْر. 27 وجَعَلَ المَلِكُ الفِضَّةَ في أورَشَليم مِثلَ الحِجارة، وجَعَلَ الأَرزَ مِثلَ الجُمَّيزِ الذَّي في السَّهْلِ كَثرَةً. 28 وكانَتِ الخَيلُ تُجلَبُ لِسُلَيمانَ مِن مِصرَ ومن جَميعِ البِلاد.

موت سليمان

29 وبَقِيَّةُ أَخْبارِ سُلَيمانَ الأولى والأخيرَة أَفلَيسَت مَكْتوبةً في أَخبارِ ناتانَ النَّبِيِّ وفي نُبُوَّةِ أَحِيَّا الشِّيلونيِّ وفي رُؤى يَعدُوَ الرَّافي على يارَبْعامَ بنِ نَباط. 30ومَلَكَ سُلَيمانُ بِأُورَشَليمَ على كُلِّ إسْرائيل أَربَعينَ سنةً. 31 وآضطَجَعَ سُلَيمانُ مع آبائِه ودُفِنَ في مَدينةِ داُودَ أَبيه، ومَلَكَ رَحَبْعام ابنُه مَكانَه.

أخبار الأيام الثاني 9

لنتعلم

"آية (في 3: 14): أَسْعَى نَحْوَ الْغَرَضِ لأَجْلِ جَعَالَةِ دَعْوَةِ اللهِ الْعُلْيَا فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ."

يرى الغرض بكل وضوح،وتوجد أمامه علامة في سباقه لا تنحرف عينا قلبه عنها. فمن أجل مكافأة دعوة الله له في المسيح يسوع لا يمكن للأحداث الزمنية بمباهجها أو أحزانها ولا الأرض بكل جمالها ومتاعبها أن تسحب قلب الرسول عن السماء، إذ ينعم بعربونها داخله، وهو يجري مع كل نسمة من نسمات عمره ويحمل معه كثيرين في الرب، ليجد الكل موضعا في المسكن الأبدي.

دعوة الله العليا: دعوة الله لنا هي عليا لأنها تأتى من السماء وهدفها أن نتجه للسماء. معنى كلام الرسول، أنني بنظرة هادئة لماضي حياتي أرى أنني لم أصل بعد للمستوى الذي لا أحتاج فيه إلى مزيد من الجهاد ومزيد من النمو ومزيد من المعرفة ومزيد من الحب، وأشعر أنني في احتياج للكثير كي أتمم الهدف الذي قصده لي الرب. لذلك أنا أنسى كل ما حصلت عليه (أو وصلت إليه) في الماضي سواء كان مكاسب أم سلبيات، حتى لا يعوقني شيء عن الجهاد الإيجابي لمزيد من النمو في معرفة الرب.

الجعالة: هي الجائزة التي ينالها المتسابق أو المتصارع، وهذه في المسابقات العالمية، وأما لنا فجائزتنا هي الملكوت، هي الإكليل الأبدي (1كو 25:9). هي المسيح نفسه، وهكذا قال الرسول "لكي أربح المسيح". وفي مسابقات العالم واحد فقط من بين المتسابقين يأخذ الجائزة. أمّا روحيًا فكل من يجاهد سيكلل (1كو 24:9-27).

فأناشدك برأفة الله أن تستفيقي من سباتك وتهبي بكل نشاط وغيرة وحماس لتنمي في حياة القداسة وتسعي في ميدان الخدمة وليكن شعارك وهدفك: ينبغي أنه كما سلك ذاك هكذا  أسلك أنا أيضاً.. فيحصل الانقلاب، وتحدث النهضة الروحية في حياتك وكنيستك!

الشكر للرب إلى الأبد- يا رب أحل أمنك وسلامك بيننا ووحد صفوف شعبنا
أدور هرمز ججو النوفلي


IP IP Logged

الأعضاء المشاهدين لهذا الموضوع حاليا: 1 (أعضاء: 0, ضيوف: 1)
أعضاء:
إضافة رد إضافة موضوع جديد
نسخة للطباعة نسخة للطباعة

الذهاب إلى
لا يمكنك إضافة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا يمكنك الرد على المواضيع التي بهذا المنتدى
لا يمكنك مسح مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك تحرير مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك إنشاء تصويت في هذا المنتدى
لا يمكنك المشاركة في تصويت في هذا المنتدى

Bulletin Board Software by Web Wiz Forums version 8.04
Copyright ©2001-2006 Web Wiz Guide

-- تعريب وتطوير : Baqofa.com --