منتديات باقوفا

اهلاً وسهلاً بكم في منتديات باقوفا ملتقى ابناء قرية باقوفا مع أبناء شعبنا الكلداني الآشوري السرياني وجميع الأصدقاء في العالم

  آخر المشاركاتآخر المشاركات  استعراض قائمة أعضاء المنتدىقائمة الأعضاء  تقويمتقويم  بحثبحث  المساعدةالمساعدة  اتصل بنا اتصل بنا  الرئيسية الرئيسية

 سجل الزوارسجل الزوار أغاني وتراتيلأغاني وتراتيل  البوم الصور البوم الصور دردشةدردشة  كيبورد عربي كيبورد عربي

  تسجيلتسجيل  دخولدخول

التأملات الدينية
 منتديات باقوفا : مواضيع مسيحية : التأملات الدينية
ايقونة الرسالة الحدث: في تَوَاضُعِهِ انْتُزِعَ قَضَاؤُهُ - تاريخ الحدث: إبريل/15/2018 إضافة رد إضافة موضوع جديد
الكاتب الرسالة
ajmah
فريق عمل الأدارة
فريق عمل الأدارة
صورة تعبيرية

تاريخ الاشتراك: فبراير/16/2006
الحالة: Offline
المشاركات: 58493
اقتباس ajmah ردbullet حدث في التقويم: في تَوَاضُعِهِ انْتُزِعَ قَضَاؤُهُ
    إضافة: إبريل/14/2018 في 1:25مساءً

في تَوَاضُعِهِ انْتُزِعَ قَضَاؤُهُ

15 نيسان 2018

معركة جلبوغ وموت شاول

10 وكان الفَلِسطينيُّونَ يُقاتِلونَ إسرائيل، فانهَزَمَ رِجالُ إِسْرائيلَ مِن وَجهِ الفَلِسطينِيِّين، وسَقَطوا قَتْلى في جَبَلِ الجِلْبوع.2 فضَيَّقَ الفَلِسطينيُّونَ على شاوُلَ وبَنيه، وقَتَلَ الفَلِسطينِيُّونَ يوناتان وأَبينادابَ ومَلكيشوع، بَني شاوُل.3 وآشتدَّ القِتالُ على شاوُل، فأَدرَكَه الرُّماةُ بِالقِسِيِّ وأَثخَنوه بِالجِراح.4 فقالَ شاوُلُ لِحامِلِ سِلاحِه: (( اِستَلَّ سَيفَكَ وآطعَني بِه، لِئَلاَّ يَأتِيَ هولاء القُلْفُ وُيشَنِّعوا فِيَّ )). فأبى حامِلُ سِلاحِه، لأنه خافَ خَوفًا شَديدًا، فأخذ شاُولُ سَيفَه وسَقَطَ علَيه.5 ولَمَّا رَأى حامِلُ سِلاحِه ان قد ماتَ شاُول، سَقَطَ هو أَيضًا على سَيفِه وماتَ معَه.6 فماتَ شاوُلُ وثَلاثَةُ بَنيه وكلُّ بَيته مَعًا. 7 ورَأَى جَميع رِجالِ إِسْرائيلَ الَّذينَ في الوادي أنهم قد هَرَبوا وأن قد ماتَ شاوُلُ وبَنوه، فتَرَكوا مُدُنَهم وهَرَبوا، فأتى الفَلِسطينِيُّونَ وأَقاموا فيها. 8 وفي الغَدِ أَتى الفَلِسطينِيُّونَ لِيَسلُبوا القَتْلى، فوَجَدوا شاوُلَ وبَنيه صَرْعى في جَبَلِ الجِلْبوع.9 فسَلَبوه وأَخَذوا رَأسَه وسِلاحَه وأَرسَلوا يُبَشِّرونَ في أَرضِ الفَلِسطينِيِّينَ في كُلِّ جِهَةٍ في بُيوتِ أَصْنامهم وفي الشَّعْب. 10ووَضَعوا سِلاحَه في بَيتِ إِلهِهم وعَلَّقوا جُمجُمَتَه في بَيتِ داجون. 11 وسَمعِ جَميِعُ أَهلِ يابيشَ جِلْعادَ بِكُلِّ ما صَنعً الفَلِسطينيُّون بِشاُول. 12 فنَهَضَ كُلُّ ذي بَأسٍ ورَفَعوا جُثَّةَ شاوُلَ وجُثَثَ بَنيه وآتوا بِها إلى يابيش، ودَفَنوا عِظامهم تَحتَ البُطمَةِ في يابيش، وصاموا سَبعَةَ أيَام. 13 فماتَ شاُؤلُ بِمُخالَفَتِه الَّتي خالَفَ بها الرَّبَّ كلِمَةَ الرَّبِّ الَّتي لم يَحفَظْها، ولانه سأًلَ مُستَحضِرَةَ الأَرْواح، 14 ولم يَستَشِرِ الرَّبَّ، فأَماتَه وحوَلَ المُلكَ إلى داوُدَ بنِ يَسَّى .

أخبار الأيام الأول 10

لنتعلم

"آية (أع 8: 33): فِي تَوَاضُعِهِ انْتُزِعَ قَضَاؤُهُ، وَجِيلُهُ مَنْ يُخْبِرُ بِهِ؟ لأَنَّ حَيَاتَهُ تُنْتَزَعُ مِنَ الأَرْضِ» "

بالرجوع الى الفصل الذي ذكرت هذه الآية: ربما توقفت المركبة بتدبير من الروح القدس ليركب فيلبس المركبة لاحظ أنه لمجرد تفكير الخصى في معنى الأيات يرسل الله فيلبس له ليشرح المعنى ويقيناً لو رفع رئيس الكهنة اليهودى رأسه للسماء ليتساءل من هو المسيح لأجابه الله، وكل من يبحث عن الحق يستجيب له الله، ألم يرشد الله المجوس للمسيح لأنهم يطلبونه. وَسَمِعَهُ يَقْرَأُ = كانوا قديماً يقرأون بصوت عال حتى لو في غرفهم الخاصة. وقد ورد في اعترافات أغسطينوس عبارة تقول أنه يتعجب على القديس أمبروسيوس كيف يقرأ وهو صامت.

وهذا الفصل الذي كان يقرأه الخصى الحبشى حيَّر اليهود وما زال يحيرهم عمن هو هذا الخروف المذبوح (إش 7:53، 8 ولكن من الترجمة السبعينية) وكان هذا الإصحاح لا يُفهم قبل الصليب. وصار واضحاً بعد الصليب، ولكن غامضاً لمن أنكر الصليب ورفض المصلوب كاليهود. والمعمدان آخر أنبياء العهد القديم قال عن المسيح حمل الله الذي يرفع خطية العالم يو 29:1

انْتُزِعَ قَضَاؤُهُ = أي خسر قضيته إذ حكم عليه الرؤساء بالصلب.

من تَوَاضُعِهِ = أي في حال وجوده في الجسد لم يجد من ينتصر له في القضاء.

جاءت ترجمة النص العبري: "أخذ من الحبس، ومن الحكم" وقد وردت كلمة "الحبس" هنا أو "السجن" بمعنى أنه تحت الحفظ، فقد قُيدت يدا السيد، واقتيد تحت الحفظ للمحاكمة.

وَجِيلُهُ مَنْ يُخْبِرُ بِهِ = تعنى أن من رأى المسيح وهو يتألم على الصليب، هل يمكن أن يتخيل أحد أن هذا هو المسيح، وأنه ابن الله وأنه سيقوم ليجلس في مجد أبيه وعن يمين الله، وأنه سيؤسس كنيسته التي هي جسده، وستشمل كل العالم ويعطيها مجده ويغفر خطاياها، هل كان أحد يتصور أن تكون كنيسته بكل هذا الحجم.

الشكر للرب إلى الأبد- يا رب أحل أمنك وسلامك بيننا ووحد صفوف شعبنا
أدور هرمز ججو النوفلي


IP IP Logged

الأعضاء المشاهدين لهذا الموضوع حاليا: 1 (أعضاء: 0, ضيوف: 1)
أعضاء:
إضافة رد إضافة موضوع جديد
نسخة للطباعة نسخة للطباعة

الذهاب إلى
لا يمكنك إضافة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا يمكنك الرد على المواضيع التي بهذا المنتدى
لا يمكنك مسح مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك تحرير مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك إنشاء تصويت في هذا المنتدى
لا يمكنك المشاركة في تصويت في هذا المنتدى

Bulletin Board Software by Web Wiz Forums version 8.04
Copyright ©2001-2006 Web Wiz Guide

-- تعريب وتطوير : Baqofa.com --