منتديات باقوفا

اهلاً وسهلاً بكم في منتديات باقوفا ملتقى ابناء قرية باقوفا مع أبناء شعبنا الكلداني الآشوري السرياني وجميع الأصدقاء في العالم

  آخر المشاركاتآخر المشاركات  استعراض قائمة أعضاء المنتدىقائمة الأعضاء  تقويمتقويم  بحثبحث  المساعدةالمساعدة  اتصل بنا اتصل بنا  الرئيسية الرئيسية

 سجل الزوارسجل الزوار أغاني وتراتيلأغاني وتراتيل  البوم الصور البوم الصور دردشةدردشة  كيبورد عربي كيبورد عربي

  تسجيلتسجيل  دخولدخول

التأملات الدينية
 منتديات باقوفا : مواضيع مسيحية : التأملات الدينية
ايقونة الرسالة الحدث: إِنْ لَمْ تَتُوبُوا فَجَمِيعُكُمْ كَذلِكَ تَهْلِكُونَ - تاريخ الحدث: إبريل/13/2018 إضافة رد إضافة موضوع جديد
الكاتب الرسالة
ajmah
فريق عمل الأدارة
فريق عمل الأدارة
صورة تعبيرية

تاريخ الاشتراك: فبراير/16/2006
الحالة: Offline
المشاركات: 58493
اقتباس ajmah ردbullet حدث في التقويم: إِنْ لَمْ تَتُوبُوا فَجَمِيعُكُمْ كَذلِكَ تَهْلِكُونَ
    إضافة: إبريل/12/2018 في 12:29مساءً

إِنْ لَمْ تَتُوبُوا فَجَمِيعُكُمْ كَذلِكَ تَهْلِكُونَ

13 نيسان 2018

8. بنيامين وأورشليم - سلالة بنيامين

8 وبَنْيامينُ وَلَدَ بالَع بِكرَه والثَّانيَ اشْبيلَ والثَّالِثَ أَحرَحَ2 والرَّابعَ نوحَةَ والخامس رافا.3 وكان بَنو بالَع: ادَّارَ وجيرا وابيهودَ4 وابيشوعَ ونَعْمان واحوح 5 وجيرا وشَفوفان وحورام.

في جَبعْ

6 وهولاء بَنوآحود، هولاءَرُووسُ آباءَ سُكان جَبعْ، وقد جَلَوهم إلى ماناحَت. 7 وهُم: نَعْمان واحيَّا وجيرا، وهو الَّذي جَلاهم. ووَلَدَ عُزَّا واحيحود.

في موآب

8 وشَحْرائيمُ وَلَدَ، في حُقولِ موَاب، بعد ان طلَقَ حوشيمَ وبَعْرا أمرأتيه،9 وَلَدَ مِن حَودشَ امرَأتِه: يوبابَ وصِبْيا وميشا ومَلْكامَْ 10 وَيعوصَ وشَكْيا ومِرمَة. هولاء بَنوه وهم رُؤوسُ آباء.

في اونو ولود

11وفي حوشيمَ وَلَدَ ابيطوبَ والْفاعَل. 12 وبَنو أَلْفاعَل: عابَرُ ومِشْعام وشامَد، وهو الَّذي بنى اونوَ ولودَ وتوابِعَها.

في اَيالون

13 وبَريعةُ وشامعَ، وهُما رَأسا آباءٍ لِسُكان أيالون، وهُما اللَّذان جَعَلا سُكان جَتَّ يَهرُبون. 14 وأَخوه شاشاق.

في أورشليم

15 وزَبَدْيا وعَرادُ وعادَرُ 16 وميكائيلُ ويَشفَةُ ويوحا هم بَنو بَريعة. 17 وزَبَدْيا ومَشُلاَّمُ وحِزْقي وجابَرُ 18 وِيشْمَرايُ وِيزْليئَةُ ويوبابُ هم بَنو أَلْفاعَل. 19 وياقيمُ وزِكري وزَبْدي20 واليعينايُ وصِلَّتايُ وأَليئيلُ 21 وعَدايا وبَرايا وشِمرَتُ هم بَنوشِمْعي. 22 وِيشفان وعابَر واليئيل 23 وعَبْدون وزِكْري وحانان 24 وحَنَنْيا وعَيلامُ وعَنْتوييَّاْ 25 وِيفْدَيا وفَنوثيلُ هم بَنو شاشاق. 26 وشَمْشَرايُ وشَحَرْيا وعَتَلْيا 27 وَيعرَشْيا وإِيييَّا وزكْري هم بَنو يَروحام. 28 هولاءِ رُؤوسُ آباءً وهم رُؤوسٌ بِحَسَبِ مَواليدهم. وكانت مَساكِنُهم في أورشليم.

في جبعون

29 وفي جبْعونَ سَكَنَ أَبو جِبْعون، وآسمُ امرَأَتِه مَعكَة.ْ 30 وآبنُه البِكرُ عَبْدون، ثُمَّ صورٌ وقيشٌ وبَعلٌ ونادابُ 31 وجَدورُ وأخيو وزاكَر. 32 ومِقْلوت وَلَدَ شِمأَة. وهُم ابضًا بالقُربِ مِن إِخوَتهم كانت مَساكِنُهم في أورشليم مع إِخَوتهم .

شاول وبيته

33 ونيرٌ وَلَدَ قيشًا، وقيشٌ وَلَدَ شاوُل، وشاوُلُ وَلَدَ يوناتان ومَلْكيشوعَ وأَبيناداب واشبَعْل. 34 وابنُ يوناتان: مَرِبَّعْل، ومَرِبَّعلُ وَلَدَ ميخا. 35 وبَنو ميخا: فيتون ومالَكُ وتأريمُ وآحاز 36 ؤاحازُ وَلَدَ يوعَدَّة، ولوعَدَّةُ وَلَدَ علامَتَ وعَزْموتَ وزِمْري، وزِمْري وَلَدَ موصا، 37 وموصا وَلَدَ بِنْعا، وآبنُه رافة، وابنُه أَلْعاسة، وآبنُه آصيل. 38 ولاَصيلَ سِتَّةُ بَنين، وهذه أَسْما ؤهم: عَزْريقامُ وبُكْرو وإِسْماعيلُ وشَعَرْيا وعوبَدْيا وحانان. كُلُّ هولاءَ بَنو آصيل. 39 وبَنو عاشَقَ اخيه: البِكرُ اولامُ والثَّاني يَعوشُ والثَّالِثُ أَليفالَط.ْ 40 وكان بَنو اولامَ رِجالاً أَبْطالاً ذَوي بَأسٍ يَرْمونَ بِالقَوس ، كَثيري البَنينَ وبَني البَنين، مِئَةً وخَمْسين. كُلّ هولاءِ مِن بَني بَنْيامين.

أخبار الأيام الأول 8

لنتعلم

(إنجيل لوقا 13: 5) كَلاَّ! أَقُولُ لَكُمْ: بَلْ إِنْ لَمْ تَتُوبُوا فَجَمِيعُكُمْ كَذلِكَ تَهْلِكُونَ».

جاء السيِّد المسيح يطلب صداقتنا مقدَّما حياته ثمنًا لهذه الصداقة مبادرًا بالحب، لكننا لا نستطيع أن نلتقي معه ونقبل حبه فينا بطريق آخر غير التوبة. هذا ما يؤكده السيِّد نفسه، قائلًا: "إن لم تتوبوا فجميعكم كذلك تهلكون"

علينا أن لا نحكم على أن الآخرين مخطئين بالضرورة إن وقعوا تحت الآلام، وأن نقول أن الأصحاء والأغنياء هم أبرار بالضرورة وإلاّ لما تألم المسيح نفسه وصُلِب وهو البار.. وإلاّ لما ذهب لعازر للسماء، والغني إلى الجحيم. ولكن الخطية هي علة الهلاك الأبدي وليس الزمني.

علينا أن لا نحكم على أحد، وعلينا أن لا نهتم بخطايا الآخرين، بل بخطايانا نحن، ونقدم عنها توبة ولذلك يكرر المسيح مرتين في هذه الآيات إن لم تتوبوا فجميعكم كذلك تهلكون. إذًا علينا أن لا نتساءل عن الحكمة في كل تجربة، بل علينا أن نقدم توبة قائلين "إلهنا إله خير ولا يخطئ".

ربنا يسوع فلم ينف إمكان تعرضنا لبعض العقاب علي خطايانا هنا، ولكن ليست الكوارث هي الوسيلة الوحيدة لذلك، فالعقاب الحقيقي للخطية هو الهلاك الأبدي، ولا نجاة من هذا الهلاك إلا بالتوبة.

وأعطاهم مثلًا بالتينة التي تشبه الأمة اليهودية التي غرسها الله في العالم، وجاء يطلب منها ثمرًا فلم يجد.. ثم جاء يسوع الكرام ينقب حولها، ويذكرها بخطاياها، ويعلمها إرادة الآب، ويشفع فيها، ويموت عنها، حتى تستطيع أن تأتي بثمر. فكل من قبل عمل المسيح في حياته وصنع ثمرًا صالحًا فهذا ينجو، أما من لا يأتي بثمر فعمل المسيح من أجله يدينه في اليوم الأخير ويقطعه من بين صفوف التائبين.

نجد وقتاً للسينما، وللمباريات الرياضية وحفلات الجوائز، ولكننا لا نجد وقتاً نعطيه لله. نستطيع أن نوفر مالاً لشراء بيت أو أثاث منزلي الخ، ولكننا ندعي العجز عن دفع العشور. إن المسيح يطالب بالسيادة المطلقة على كل شيء، بأن تسلم إليه كل ما يختص بحياتك الاجتماعية، والعائلية، والمهنية. يجب أن يكون له المكانة الأولى في كل شيء سواء كان ما تفكر به أو ما تقوله. فإياك والحلول الجزئية. ولا تقل "سوف أنبذ قسماً من خطيئاتي، واحتفظ بالبعض الآخر، سأعيش بعض الوقت للمسيح، أما ما تبقى فسوف أحياه حسب وفق رغباتي". إن المسيح يطلب استسلاماً تاماً. وإذا ما تم ذلك كانت المكافأة أضعافاً مضاعفة. عندما تصمم على نبذ الخطيئة وتركها وتسليم الكل للمسيح تكون قد خطوت خطوة جديدة نحو تحقيق السلام مع الله.

الشكر للرب إلى الأبد- يا رب أحل أمنك وسلامك بيننا ووحد صفوف شعبنا
أدور هرمز ججو النوفلي


IP IP Logged

الأعضاء المشاهدين لهذا الموضوع حاليا: 1 (أعضاء: 0, ضيوف: 1)
أعضاء:
إضافة رد إضافة موضوع جديد
نسخة للطباعة نسخة للطباعة

الذهاب إلى
لا يمكنك إضافة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا يمكنك الرد على المواضيع التي بهذا المنتدى
لا يمكنك مسح مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك تحرير مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك إنشاء تصويت في هذا المنتدى
لا يمكنك المشاركة في تصويت في هذا المنتدى

Bulletin Board Software by Web Wiz Forums version 8.04
Copyright ©2001-2006 Web Wiz Guide

-- تعريب وتطوير : Baqofa.com --