منتديات باقوفا

اهلاً وسهلاً بكم في منتديات باقوفا ملتقى ابناء قرية باقوفا مع أبناء شعبنا الكلداني الآشوري السرياني وجميع الأصدقاء في العالم

  آخر المشاركاتآخر المشاركات  استعراض قائمة أعضاء المنتدىقائمة الأعضاء  تقويمتقويم  بحثبحث  المساعدةالمساعدة  اتصل بنا اتصل بنا  الرئيسية الرئيسية

 سجل الزوارسجل الزوار أغاني وتراتيلأغاني وتراتيل  البوم الصور البوم الصور دردشةدردشة  كيبورد عربي كيبورد عربي

  تسجيلتسجيل  دخولدخول

التأملات الدينية
 منتديات باقوفا : مواضيع مسيحية : التأملات الدينية
ايقونة الرسالة الحدث: أَمِنَ النَّاصِرَةِ يُمْكِنُ أَنْ يَكُونَ شَيْءٌ صَالِحٌ؟ - تاريخ الحدث: إبريل/10/2018 إضافة رد إضافة موضوع جديد
الكاتب الرسالة
ajmah
فريق عمل الأدارة
فريق عمل الأدارة
صورة تعبيرية

تاريخ الاشتراك: فبراير/16/2006
الحالة: Offline
المشاركات: 58493
اقتباس ajmah ردbullet حدث في التقويم: أَمِنَ النَّاصِرَةِ يُمْكِنُ أَنْ يَكُونَ شَيْءٌ صَالِحٌ؟
    إضافة: إبريل/09/2018 في 1:42مساءً

أَمِنَ النَّاصِرَةِ يُمْكِنُ أَنْ يَكُونَ شَيْءٌ صَالِحٌ؟

10 نيسان 2018

سلالة لاوي

6 وبَنو لاوي: جِرْشومُ وقَهاتُ ومَراري.2 وهذان آسْما آبنَي جِرْشوم: لِبْني وشِمْعي. 3 وبَنو قَهات: عَمْرامُ وِيصْهارُ وحَبْرونُ وعُزَيثيل.4 وإبنا مَراري: مَحْلي وموشي. هذه عَشائِرُ اللاَّوِيَينَ بحَسَبِ آبائِهم. 5لِجِرْشوم َ: اِبنُه لِبْني، وآبنُه ياحَت، واَبنُه زِمَّة،6 وآبنُه يوَاح، وآبنُه عِدُّو، وآبنُه زارَح، واَبنُه يأَتْراي. 7 وبَنو قَهات: اِبنُه عَمِّيناداب، واَبنُه قورَح، واَبنُه اسِّير،8 وأبنُه الْقانة، واَبنُه ابياساف، وآبنُه اسِّير، 9 وآبنُه تاحَت، واَبنُه اوَربئيل، وآبنُه عُزيَّا، واَبنُه شاُول. 10 وابنا أَلْقانة: عماسايُ وأَحيموت. 11وابنا الْقانة: اِبئه صوفاي، وآبنه ناحَت، 12 وآبنه الياَب، وأبنُه يَروحام، واَبنُه الْقانة. 13 واَبْنا القانة: شَموئيلُ البِكرُ والثَّاني ابِيَّا. 14 وبَنو مَراري: مَحْلى، وآبنُه لِبْني، وآبنُه شِمْعي، واَبنُه عُزَّا، 15 وآبنُه شِمْعا، واَبنُه حَجِيَّا، واَبنُه عَسايا.

المغنّون

16 وهولاءَ همُ الَّذينَ اقامهم داُودُ على المُغَنِّينَ في بَيتِ الرَّبّ، بَعدَما اَستَقَرَّ التَّابوت. 17 وكانوا يقومونَ بِالغِناءِ أمامَ مَسكِنِ خَيمَةِ المَوعِد، حتَّى بَنى سُلَيمان بَيتَ الرَّبِّ في أورشليم، واقِفينَ في خِدمَتِهم بِحَسَبِ نِظامهم. 18 وهولاءِ همُ الواقِفونَ مع بَنيهم : مِن بَني القَهاتِيين: هَيمان المُغَنِّي أبنُ يوئيلَ اَبنِ شَموئيلَ 19 بنِ أَلْقانةَ بنِ يَروحامَ بنِ أَليئيلِ بن نوحً20 بنِ صوفٍ بنِ الْقانةَ بنِ ماحَت بنِ عَماسايَ 21 بنِ الْقانةَ بنِ يوئيلَ بن عَزَرْيا بنِ صَفَنْيا 22 بنِ تاحَتَ بنِ اسِّيرَ بنِ ابِياسافَ بنِ قورَخَ 23 بنِ يِصْهارَ بنِ قَهاتَ بنِ لاوِيَ بنِ إِ سْرا ئيل. 24 وأخوه آسافُ الواقِفُ عن يَمييه، وهو آسافُ بنُ بَرَكْيا بنِ شِمْعاْ 25 بنِ ميكائيلَ بنِ بَعَسْيا بنِ مَفكِيَّا 26 بنِ اتْنايَ بنِ زارَحَ بنِ عَدايا 27 بنِ أَيتان بنِ زِمَّةَ بنِ شِمْعي 28 بنِ ياحَتَ بنِ جِرْشومَ بنِ لاوي. 29 وبَنو مَرارِيَ اخوتهم عنِ اليَسار: ايتان آبنُ قيشى بنِ عَبْدِيَ بن مَلوكَْ 30 بنِ حَشَبْيا بنِ امَصْيا بنِ حِلقِيَّا 31 بنِ امصِيَ بنِ بانيَ بنِ شامَرَ 32 آبنَ مَحْلِيَ بنَ موشِيَ بنَ مَرارِيَ بنَ لاوي. سائر اللاويين 33 وكان إِخؤُدهُمُ اللاَّوُّيونَ مُنصَرِفينَ إلى خِدمَةِ مَسكِنِ بَيتِ اللهِ كُلًّها. 34 وكان هارونُ وبَنوه يُحرِقونَ القَرابينَ على مَذبَحِ المُحرَقَةِ ومَذبَحِ البَخورِ لِكُلِّ عَمَلِ قُدس الاقْداس وللتَّكْفيرِ عن إِسْرائيلَ بِحَسَبِ كُلًّ ما أَمَرَ بِه موسى عَبدُ الله. 35 وهولاءَ بَنو هارون: اِبنُه أَلِعازار، وآبنُه فِنْحاس، وابنُه ابيشوع، 36 واَبنُه بُقِّي، وآبنُه عُزِّي، وآبنُه زَرَحْيا، 37 وآبنُه مَرايوت، واَبنُه أَمَرْيا، وآبنُه احيطوب، 38 واَبنُه صادوق، واَبنُه احيماعَص.

أخبار الأيام الأول 6: 1-38

لنتعلم

"آية (يو 1: 46): فَقَالَ لَهُ نَثَنَائِيلُ: «أَمِنَ النَّاصِرَةِ يُمْكِنُ أَنْ يَكُونَ شَيْءٌ صَالِحٌ؟» قَالَ لَهُ فِيلُبُّسُ: «تَعَالَ وَانْظُرْ»."

ظهرت الغَيْرة لربح النفوس للمسيح في أندراوس، ثم ظهرت حالاً في فيلبس، لأنه وجد صديقاً خاصاً له اسمه نثنائيل من قانا الجليل، فأخبره عن المسيح، وقال له إنه هو الذي أخبر عنه موسى في أسفار شريعته، وكتب عنه الأنبياء بعد موسى، وإنه ابن يوسف من الناصرة (يوحنا 1:45) ولم يصدق نثنائيل هذا الخبر، فقد ظن أن المسيح لا يمكن أن يجيء من الناصرة، إمّا لحقارتها، أو لأن صيتها كان رديئاً بسبب شرور أهلها. فاعترض نثنائيل على فيلبس بقوله: "أَمِنَ النَّاصِرَةِ يُمْكِنُ أَنْ يَكُونَ شَيْءٌ صَالِحٌ؟" (يوحنا 1:46). فلم يشأ أن يحاجَّه في الأمر. لأنه كان يعلم أن مقابلة المسيح تفوق كل برهان آخر، وتُغني عن ذلك. وكثيراً ما يكون الجدال في المعتقدات الدينية فارغاً، وأحياناً مُضراً. أما أفضل برهان في فم المؤمن فهو جواب فيلبس لنثنائيل: "تعال وانظر". لقد تكلم الروح القدس في المسيح لما قال للتلميذين: "تعاليا وانظرا" وتكلم مرة أخرى في فيلبس بذات اللفظ، فاقتنع نثنائيل بهذه الدعوة ولم يطالب ببراهين تسندها، بل وضع ثقته في مدارك فيلبس واستقامته، وقبل أن يأتي ليقابل المسيح بنفسه.

هم كيهود كانوا يتصورون أن المسيح يكون عظيمًا ويخرج من مدينة عظيمة (يو52:7) (أو بحسب النبوات يخرج من بيت لحم). وكان اليهود حتى الجليليين يحتقرون سكان الناصرة ربما لأنها صغيرة وربما لاختلاط أهلها بالوثنيين وتجارتهم معهم. فهل يخرج المسيح من مدينة صغيرة كالناصرة؟! وكان رد فيلبس العملي تعال وأنظر، ليختبر المسيح كما اختبره فيلبس وآمن به.. "ذوقوا وانظروا ما أطيب الرب" هذه طريق كل من تذوق الرب.

هذه ليست كلمات غير مؤمن، ولا من يستحق اللوم بل المديح. كيف هذا؟ وبأية كيفية؟ لأن نثنائيل كان يهتم بكتابات الأنبياء أكثر من فيلبس. فقد سمع من الكتب المقدسةأن المسيح يأتي من بيت لحم، من قرية داود... شخصية نثنائيل لا تنخدع بسرعة. لكنه لم يرذل من جاء إليه بل دخل إلى (المسيح) نفسه برغبة عظيمة شعر بها من نحوه. شعر في داخلهأن فيلبس ربماأخطأ في الموضع(لا في الشخص) / القديس يوحنا الذهبي الفم.

يرى الأبBede  أن كلمة"ناصرة" تتناسب مع أسرار المسيح، فهي تترجم "عن النقاوة"، أو "زهرته" أو "منفصل". فالرب مخلص العالم هو القدوس الذي بلا دنس، المنعزل عن الخطايا. يقول في نشيد الأناشيد: "أنا زهرة السهل، زنبقة الوادي"(نش 1:2LXX) ويقول عنه إشعياء النبي:"ويخرج قضيب من جزع يسى وينبت غصن من أصوله"(1:11).

الشكر للرب إلى الأبد- يا رب أحل أمنك وسلامك بيننا ووحد صفوف شعبنا
أدور هرمز ججو النوفلي


IP IP Logged

الأعضاء المشاهدين لهذا الموضوع حاليا: 1 (أعضاء: 0, ضيوف: 1)
أعضاء:
إضافة رد إضافة موضوع جديد
نسخة للطباعة نسخة للطباعة

الذهاب إلى
لا يمكنك إضافة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا يمكنك الرد على المواضيع التي بهذا المنتدى
لا يمكنك مسح مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك تحرير مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك إنشاء تصويت في هذا المنتدى
لا يمكنك المشاركة في تصويت في هذا المنتدى

Bulletin Board Software by Web Wiz Forums version 8.04
Copyright ©2001-2006 Web Wiz Guide

-- تعريب وتطوير : Baqofa.com --