منتديات باقوفا

اهلاً وسهلاً بكم في منتديات باقوفا ملتقى ابناء قرية باقوفا مع أبناء شعبنا الكلداني الآشوري السرياني وجميع الأصدقاء في العالم

  آخر المشاركاتآخر المشاركات  استعراض قائمة أعضاء المنتدىقائمة الأعضاء  تقويمتقويم  بحثبحث  المساعدةالمساعدة  اتصل بنا اتصل بنا  الرئيسية الرئيسية

 سجل الزوارسجل الزوار أغاني وتراتيلأغاني وتراتيل  البوم الصور البوم الصور دردشةدردشة  كيبورد عربي كيبورد عربي

  تسجيلتسجيل  دخولدخول

التأملات الدينية
 منتديات باقوفا : مواضيع مسيحية : التأملات الدينية
ايقونة الرسالة الحدث: كَلِمَةُ الرَّبِّ فَتَثْبُتُ إِلَى الأَبَدِ - تاريخ الحدث: مارس/17/2018 إضافة رد إضافة موضوع جديد
الكاتب الرسالة
ajmah
فريق عمل الأدارة
فريق عمل الأدارة
صورة تعبيرية

تاريخ الاشتراك: فبراير/16/2006
الحالة: Offline
المشاركات: 58402
اقتباس ajmah ردbullet حدث في التقويم: كَلِمَةُ الرَّبِّ فَتَثْبُتُ إِلَى الأَبَدِ
    إضافة: مارس/16/2018 في 12:40مساءً

كَلِمَةُ الرَّبِّ فَتَثْبُتُ إِلَى الأَبَدِ

17 آذار 2018

لقد أَنبأ الرب بكل ذلك

48 إِسمَعوا هذا يا بَيتَ يَعْقوب المَدعُوِّينَ بِآسمِ إِسْرائيل الخارِجين مِن مِياهِ يَهوذا المُقسِمينَ بآسمَ الرَّبّ الذَّاكِرينَ إِلهَ إِسْرائيل بِغَيرِحَقَ ولا بِرّ. 2 وقد دَعَوا أَنفُسَهم مِن مَدينَةِ القُدْس وآعتَمَدوا على إِلهِ إِسْرائيلَ الَّذي آسمُه رَبُّ القُوَّات. 3 أَخبَرتُ بِالأَوائِلِ مُنذُ ذلك الزَّمان مِن فَمي خَرَجَت وأَسمَعتُ بِها. بَغتَةً عَمِلتُ فحَدَثَت. 4 لِعِلْمي بِأَنَّكَ قاسٍ ورَقَبَتُكَ عِرقٌ مِن حَديد وجَبهَتُكَ مِن نُحاس 5 أَخبَرتُكَ بِهذه مُنذُ ذلك الزَّمان ومِن قَبلِ أَن تَحدُثَ أَسمَعتُكَ إِيَّاها لِئَلاَّ تَقول: (( صَنَمي صَنَعَها ومَنْحوتي ومَسْبوكي أَمَرَ بِها )). 6 قد سَمِعتَ فَرَأَيتَها كُلَّها وأَنتُم أَفَلا تُخبِرونَ بِها؟ أَسمَعتكَ بِمُحدَثاتٍ مُنذُ الآن وبِمَكْنوناتٍ لم تَعرِفْها. 7 الآنَ خُلِقَت لا مِن ذلك الزَّمان وقَبلَ اليَوم لم تَسمَعْ بِها لِئَلاَّ تَقول، (( هاءَنَذا قد عَرَفتُها )). 8 لم نَسمَعْ ولم تَعرِفْ ومُنذُ ذلك الزَّمانِ لم تَنفَتِحْ أُذُنَكَ فإِنِّي عَلِمتُ أَنَّكَ تَغدُرُ غَدْراً ومِنَ البَطنِ سُمِّيتَ عاصِياً. 9 أَمَّا أَنا فلأَجْلِ آسْمي أُؤَخِّرُ غَضَبي ولِأَجلِ حَمْدي أُمسِكُ عنكَ لِئَلاَّ أَستَأصِلَك. 10 ها قد مَحَّصتُكَ لا لِلفِضَّة وآمتَحَنتُكَ في بوتَقَةِ العَناء. 11 مِن أَجْلي مِن أَجْلي عَمِلتُ فكَيفَ أُدَنَّس؟ وكَرامَتي لا أُعْطيها لِغَيري.

الرب اختار قورش

12 إِسمَعْ لي يا يَعْقوب ويا إِسْرائيلُ الَّذي دَعَوتُه أَنا هو، أَنا الأَوَّلُ وأَنا الآخِر. 13 يَدي أَسَّسَتِ الأَرض ويَميني بَسَطَتِ السَّمَوات. أَدْعوهُنَّ فيَقِفنَ جَميعاً. 14 إجتَمِعوا كُلُّكم وآسمَعوا مَن مِنهم أَخبَرَ بِهذه؟ إِنّ الَّذي أَحَبَّه الرَّبّ هو يَقْضي مَشيئَتَه على بابِل وذِراعُه هي الَّتي تَكونُ على الكَلْدانِيِّين. 15 أَنا أَنا تَكَلَّمتُ ودَعَوتُه وأَتَيتُ بِه، وسيَنجَحُ طَريقُه.

مصير إسرائيل

16 تَقَدَّموا إِلَيَّ وآسمَعوا هذه: إِنِّي مِنَ البَدءِ لم آتكَلَّمْ في خُفْيَة. أَنا مِن قَبلِ أَن يَحدُثَ الأَمرُ كنتُ هُناك والآنَ أَرسَلَني السَّيِّدُ الرَّبّ هو وروحُه. 17 هكذا قالَ الرَّبُّ فاديكَ قُدُّوسُ إِسْرائيل: أَنا الرَّبُّ إِلهُك الَّذي يُعَلِّمُكَ ما يَنفعَ ويَهْديكَ الطَّريقَ الَّذي تَسيرُ فيه. 18 لَيتَكَ أَصغَيتَ إلى وَصاياي فكانَ سَلامُكَ كالنَّهرِ وبِرُّكَ كأَمْواجِ البَحْر 19 وكانَت ذُرِّيَّتُكَ كالرَّمْل وسُلالَةُ أَحْشائِكَ كحَصاه فلم يَنقَرِضْ ولم يَبِدِ آسمُه مِن أَمامي.

نهاية الجلاء

20 اُخرُجوا مِن بابِل اُهرُبوا مِنَ الكَلْدانِيِّينَ بصَوتِ الهُتاف أَخبِروا بِهذا ونادوا بِه أَذبعوه إِلى أَقاصي الأَرض. قولوا: قدِ آفتَدى الرَّبّ عَبدَه يَعْقوب. 21 ولم يَعطَشوا في القِفارِ الَّتي سَيَّرَهم فيها بل فَجَّرَ لَهمُ المِياهَ مِنَ الصَّخْرِ شَقَّ الصَّخرَ ففاضَتِ المِياه 22 لا سَلامَ لِلأَشْرار، يَقولُ الرَّبّ.

إشعيا 48

لنتعلم

"آية (1 بط 1: 25): وَأَمَّا كَلِمَةُ الرَّبِّ فَتَثْبُتُ إِلَى الأَبَدِ». وَهذِهِ هِيَ الْكَلِمَةُ الَّتِي بُشِّرْتُمْ بِهَا."

ركز الرسول حديثه على "الولادة الثانية".، لأن خلالها نتمتع بعظمة الخلاص، وخلالها يكون لنا حق الميراث، ونجتاز الآلام والأتعاب ببهجة قلب.

هنا يقارن بين الميلاد الروحي والميلاد الجسدي. فالميلاد الروحي من زرع لا يفنى، مصدره كلمة الله الحيّة الباقية إلى الأبد. ويعني بهذه الكلمة:

1. "اللوغوس" أو الكلمة المتجسد إذ خلال صليبه ودفنه وقيامته صار لنا أن ندفن معه بالمعمودية ونقوم لابسين المسيح (غل ٣: ٢٧).

2. كلمة الكرازة "التي بشرتم بها" وهي تدور حول الصليب الذي بدونه ما كان الميلاد السماوي أن يقوم. وكما يقول القديس أمبروسيوس: لأن الماء بعد أن تكرس بسرّ صليب الخلاص يصبح مناسبًا لاستعماله في الجرن الروحي وكأس الخلاص. إذ كما ألقى موسى النبي الخشب في تلك العين، هكذا أيضًا ينطق الكاهن على جرن المعمودية بشهادة صليب الرب، فيصبح الماء عذبًا بسبب عمل النعمة.

بالمعمودية تزرع فينا بذرة حياة هى حياة المسيح، لذلك مترجمة فى الإنجليزية هكذا.

لاَ مِنْ زَرْعٍ يَفْنَى = not of corruptible seed وبيدنا نحن يمكن أن تنمو هذه البذرة، فتظهر فينا حياة المسيح. وهذا معنى الآية. وهذا نفس ما قاله بولس الرسول "حاملين في الجسد كل حين اماتة الرب يسوع لكي تظهر حياة يسوع ايضا في جسدنا. لاننا نحن الأحياء نسلم دائما للموت من اجل يسوع لكي تظهر حياة يسوع ايضا في جسدنا المائت" (2كو4 : 10 ، 11) + "مع المسيح صلبت فأحيا لا أنا بل المسيح يحيا فىَّ" (غل2 : 20). فالطريق لكى تظهر حياة المسيح فينا هى أن نحكم على إنساننا العتيق بالموت أى نصلب شهواتنا الخاطئة (غل5 : 24). ولنلاحظ أن الحياة الأبدية التى اتحدت بجسد المسيح، اتحدت بجسده الميت فى القبر. إذاً كلما نحيا حياة الإماتة تظهر حياة المسيح فينا = "أَمَّا كَلِمَةُ الرَّبِّ فَتَثْبُتُ إِلَى الأَبَدِ".

كلمة الرب تثبت إلى الأبد، فهي غير محتاجة إلى تحديث، فالإله الذي أعد هذه الكلمة قبل آلاف السنين، هو نفس الإله اليوم أيضاً، كما تقول يعقوب 1: 17

يعقوب 1: 17

"كُلُّ عَطِيَّةٍ صَالِحَةٍ وَكُلُّ مَوْهِبَةٍ تَامَّةٍ هِيَ مِنْ فَوْقُ، نَازِلَةٌ مِنْ عِنْدِ أَبِي الأَنْوَارِ، الَّذِي لَيْسَ عِنْدَهُ تَغْيِيرٌ وَلاَ ظِلُّ دَوَرَانٍ."

أحياناً تكون بضع دقائق كافية للإنسان حتى يغير رأيه، "فالتغيير" و"الدوران" كثيراً ما يحدث مع الإنسان، ولكن مع الله فلا تغيير عنده ولا حتى ظل دوران. فكلمة الله بكونها الحقيقة والمعدة من قِبَل الله الذي لا يتغير، هي بالتأكيد الأساس الأكيد لحياتنا والشيء الوحيد الذي نقدر أن نعتمد عليه بدون أي خوف من أن نًخذَل.

الشكر للرب إلى الأبد- يا رب أحل أمنك وسلامك بيننا ووحد صفوف شعبنا
أدور هرمز ججو النوفلي


IP IP Logged

الأعضاء المشاهدين لهذا الموضوع حاليا: 1 (أعضاء: 0, ضيوف: 1)
أعضاء:
إضافة رد إضافة موضوع جديد
نسخة للطباعة نسخة للطباعة

الذهاب إلى
لا يمكنك إضافة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا يمكنك الرد على المواضيع التي بهذا المنتدى
لا يمكنك مسح مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك تحرير مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك إنشاء تصويت في هذا المنتدى
لا يمكنك المشاركة في تصويت في هذا المنتدى

Bulletin Board Software by Web Wiz Forums version 8.04
Copyright ©2001-2006 Web Wiz Guide

-- تعريب وتطوير : Baqofa.com --