منتديات باقوفا

اهلاً وسهلاً بكم في منتديات باقوفا ملتقى ابناء قرية باقوفا مع أبناء شعبنا الكلداني الآشوري السرياني وجميع الأصدقاء في العالم

  آخر المشاركاتآخر المشاركات  استعراض قائمة أعضاء المنتدىقائمة الأعضاء  تقويمتقويم  بحثبحث  المساعدةالمساعدة  اتصل بنا اتصل بنا  الرئيسية الرئيسية

 سجل الزوارسجل الزوار أغاني وتراتيلأغاني وتراتيل  البوم الصور البوم الصور دردشةدردشة  كيبورد عربي كيبورد عربي

  تسجيلتسجيل  دخولدخول

التأملات الدينية
 منتديات باقوفا : مواضيع مسيحية : التأملات الدينية
ايقونة الرسالة الحدث: يُعَزُّونَكُمْ إِذْ تَرَوْنَ طَرِيقَهُمْ وَأَعْمَالَهُمْ - تاريخ الحدث: مارس/14/2018 إضافة رد إضافة موضوع جديد
الكاتب الرسالة
ajmah
فريق عمل الأدارة
فريق عمل الأدارة
صورة تعبيرية

تاريخ الاشتراك: فبراير/16/2006
الحالة: Offline
المشاركات: 58466
اقتباس ajmah ردbullet حدث في التقويم: يُعَزُّونَكُمْ إِذْ تَرَوْنَ طَرِيقَهُمْ وَأَعْمَالَهُمْ
    إضافة: مارس/13/2018 في 11:51صباحا

يُعَزُّونَكُمْ إِذْ تَرَوْنَ طَرِيقَهُمْ وَأَعْمَالَهُمْ

14 آذار 2018

قورش أداة في يد الله

45 هكذا قالَ الرَّبّ لِمَسيحِه: لقُورُشَ الَّذي أَخَذتُ بِيَمينِه لِأُخضِعَ الأُمَمَ بَينَ يَدَيه وأَحُلَّ أَحْقاءَ المُلوك لِأَفتَحَ أَمامَه المَصاريع ولا تُغلَقَ الأَبْواب. 2 إِنِّي أَسيرُ قُدَّامَك فأَقَوِّمُ المُعوَجّ وأُحَطِّمُ مَصاريعَ النُّحاس وأُكَسِّر مَغاليقَ الحَديد 3 وأُعْطيكَ كُنوزَ الظُّلمَةِ ودَفائِنَ المَخابِئ لِتَعلَمَ أَنِّي أَنا الرَّبُّ الََّذي دَعاكَ بِاسمِكَ، إِلهُ إِسْرائيل. 4 لِأَجلِ عَبْدي يَعْقوب وإِسْرأثيلَ مُخْتاري دَعَوتُكَ بِآسمِكَ ولَقَّبتُكَ وأَنتَ لم تَعرِفنْي. 5 أَنا الرَّبُّ ولَيسَ مِن رَبٍّ آخَر لَيسَ مِن دوني إِله. شَدَدتُكَ بِزُنَّار وأَنتَ لم تَعرِفْني 6 لِكَي يَعلَموا مِن مَشَرِقِ الشَّمسِ ومِن مَغرِبِها أَنَّه لَيسَ غَيري أَنا الرَّبّ ولَيسَ مِن رَبٍّ، آخَر. 7 أَنا مُبدِعُ النُّورِ وخالِقُ الظَّلام وصانِعُ الهَناءَ وخالِقُ الشَّقاء أَنا الرَّبُّ صانِعُ هذه كُلِّها.

دعاء

8 أُقطُري أَيَّتُها السَّمواتُ مِن فَوق ولْتُمطِرِ الغُيومُ البِرّ لِتَنفَتِحِ الأَرض وليُبَرعِمِ الخَلاص ولْيَنبُتِ البِرُّ أَيضاً. أَنا الرَبُّ خَلَقتُ ذلك.

سلطان الرَّبّ المطلق

9 وَيل لِمَن يُخاصِمُ جابِلَه وهو خَزَفَةٌ مِن خزفِ الأَرض. أَيَقولُ الطِّينُ لِجابِلِه: (( ماذا تَصنعَ أَو عَمَلُكَ لَيسَ لَه يَدان؟ )) 10 وَيلٌ لِمَن يَقولُ لِأَبٍ: (( ماذا تَلِد؟ )) ولِآمرَأَةٍ : (( ماذا تَضَعين؟ )) 11 هكذا قالَ الرَّبّ قُدُّوسُ إِسْرائيلَ وجابِلُه: إِسأَلوني عَمَّا سَيَأتي أَمَّا بَنِيَّ وعَمَلُ يَدَيَّ أفتُراكم توصوننيَ في أَمرِهم؟ 12 أَنا صَنَعتُ الأَرض وخَلَقتُ البَشَرَ علَيها. يَدايَ بَسَطَتا السَّموات وأَنا أَمَرتُ جَميعَ قوَاتِها. 13 أَنا أَقَمته لِلبرّ وسأُقَوِّمُ جَميعَ طُرُقِه هو يَبْني مَدينتي وُيطلِقُ مَجلُوِّيَّ بلا ثَمَنٍ ولا رَشوَة، قالَ رَبُّ القُوَّات.

توبة الأمم الوثنية

14 هكذا قالَ الرَّبّ: سَعيُ مِصرَ وتِجارةُ كوش وأَهلُ سبَأَ الطِّوالُ القامة يَعبُرونَ إِلَيكَ ويَكونونَ لَكَ. يَسيرونَ وَراءَك وَيعبُرونَ بِالقُيود وَيرتَمونَ أَمامَكَ ويَتَضَرَّعونَ إِلَيكَ قائِلين: إِنَّما اللهُ فيكَ ولَيسَ مِن إِلهٍ آخَر، والآلِهَةُ عَدَم. 15 إِنَّكَ لَإِلهٌ مُحتَجب يا إِلهَ إِسرائيلَ الَمُخَلِّص. 16 لقد خَزَوا وخَجِلوا كُلُّهم مَعاً ذَهَبَ صُنَّاعُ الأَصْنامِ بِالخَجَل. 17 أَمَّا إِسْرائيلُ فيُخلَصُ بِالرَّبِّ خَلاصاً أَبَدِيّاً إِنَّكم لا تَخزَونَ ولا تَخجَلون إِلى أَبَدِ الدُّهور 18 لِأَنَّه هكذا قالَ الرَّبُّ خالِقُ السَّموات هو اللهُ جابلُ الأَرضِ وصانِعُها الَّذي أَقَرَّها ولم يَخلُقْها خَواءً بل جَبَلَها لِلسُّكْنى: إِنِّي أَنا الرَّبّ ولَيسَ مِن رَبٍّ آخَر. 19 لم أَتَكَلَّمْ في الخُفْيَة في مَكانٍ مُظلِمٍ مِنَ الأَرض ولم أَقُلْ لِذُرِيَّة يَعْقوب: إلتَمِسوني في الخَواء أَنا الرَّبُّ المُتَكَلِّمُ بِالبِرّ المُخبِرُ بِالِآستِقامة.

اللّه سيّد الكون بأسره

20 إِجتَمِعوا وهَلُمُّوا وتَقَدَّموا جَميعاً يا أَيُّها النَّاجونَ مِنَ الأُمَم لا عِلمَ لِلَّذينَ يَحمِلونَ تِمْثالَهُمُ الخَشَبِيّ ويُصَلُّونَ لِإلهٍ لا يُخَلِّص. 21 أَخبِروا وقَدِّموا بَراهينَكم ولْيَتَشاوَروا مَعاً. مَنِ الَّذي أَسمَعَ بِهذه مِنَ القَديم وأَخبَرَ بها مِن ذلك الزَّمان؟ أَلَستُ أَنا الرَّبّ؟ فإِنَّه لَيسَ مِن رَبٍّ آخَر، لا إِلهَ غَيري إِلهٌ بارٌّ مُخَلِّصٌ ، لَيسَ سِوايَ. 22 تَوجَّهوا إِلَيَّ فتَخلُصوا يا جَميعَ أَقاصي الأَرض فإِنِّي أَنا اللهُ ولَيسَ مِن إِلهٍ آخر. 23 بِذاتي أَقسَمتُ ومِن فَمي خَرَجَ البِرّ كَلِمَةٌ لا رُجوعَ عنها ستَجْثو لي كُلُّ رُكبَة ويُقسِمُ بي كُلُّ لِسان 24 سَيَقولونَ فِيَّ: بِالرَّبِّ وَحدَه البِرُّ والقوة وإِلَيه يِأتي جَميعُ الَّذينَ غَضِبوا علَيه فيَخزَون. 25 بِالرَّب تَتَبرَّرُ وتفتَخِر كُلُّ ذُرِّيَّةِ إِسْرائيل

إشعيا 45

لنتعلم

(سفر حزقيال 14: 23) وَيُعَزُّونَكُمْ إِذْ تَرَوْنَ طَرِيقَهُمْ وَأَعْمَالَهُمْ، فَتَعْلَمُونَ أَنِّي لَمْ أَصْنَعْ بِلاَ سَبَبٍ كُلَّ مَا صَنَعْتُهُ فِيهَا، يَقُولُ السَّيِّدُ الرَّبُّ».

في كل مرة يتحدث الله عن تأديب شعبه أو غضبه بسبب خطاياهم المتكاثرة لا ينسى أن يؤكد اهتمامه بالبقية القليلة التائبة.

القديسين يصلون عنا دائمًا. ولقد قال صموئيل النبي "كيف أخطئ إلى الله وأكف عن الصلاة لأجلكم 1صم 12: 23. وقطعًا لا شيء يمنعه أن يصلى عنا الآن في السماء. ولكن صلوات القديسين تسند النفس المجاهدة الراغبة في التوبة وليس النفس المسترخية. وهؤلاء الأبرار نوح وأيوب ودانيال قطعًا يصلون عن الشعب، ولكن غضب الله على هذا الشعب يجعله لا يقبل شفاعتهم، وهذا حدث مع صموئيل النبي 1صم 16: 1 إذ قد رفض الرب شاول الملك فطلب الرب منه أن يكف عن الصلاة لأجله. وهذا بنفس المعنى نجده في الأيام الأخيرة رؤ 15: 8 حين يسكب الله جامات غضبه ولا ينفع في هذا شفاعة. وبنفس المفهوم نسمع "أعطيتها زمانًا لكي تتوب رؤ 2: 21" وبعد انتهاء هذا الزمان، تنتهي فرصة هذا الإنسان وتبدأ الضربات. فشفاعة القديسين تساندنا ولكن العقوبات هي مسئولية شخصية لكل منا إن رفضنا التوبة.

ولماذا هؤلاء الثلاثة نوح وأيوب ودانيال؟ لأنهم ثلاثة أبرار عاشوا في جو شرير وثني خاطئ، ولكنهم احتفظوا ببرهم، وهذا فيه توبيخ لليهود فهم عندهم الناموس والأنبياء والهيكل، ولكنهم تركوا كل ذلك وعبدوا الأصنام. أما الأدوات التي يستخدمها الله في ضرباته فهي المجاعات والأوبئة والوحوش والحروب... وإن هرب الإنسان من واحد وقع في الآخر. كم هي بشعة نتائج الخطية. وهنا نرى الله يرسل على أورشليم كل هذه الضربات مجتمعة. ولاحظ أن الذين يقطعون هم الإنسان والحيوان، فبسبب الخطية التي سقط فيها الإنسان لعنت الأرض قديمًا، وما زال الحيوان يتحمل نتائج الخطية منذ أسلمت الخليقة للباطل رو 8: 20.

أما البقية التي ستنجو من الضربات سيأتون إليهم في السبي وسيرى هؤلاء المسبيين أعمالهم الشريرة = فتعلمون أنى لم أصنع بلا سبب = أي سيعرفون لماذا ضرب الله أورشليم. فهذه البقية هي أحسن من كانوا موجودين في أورشليم. وإذا كان أفضل ما بأورشليم بهذا السوء فكم وكم حال الباقي فحين يرونهم سيبررون الله فيما عمله بأورشليم. تتعزون عن الشر = سترون أن المصائب التي حلت بأورشليم، هي كانت مستحقة لها.

إلهي... ما أصعب على نفسي أن تعترف!

اكشف لي أعماقي الخفية فأصرخ:

أخطأت! أخطأت!

أشكوك نفسي فقد حطمتني الخطية:

حلت بي مجاعة في كلمة الرب!

وصرتُ قفرًا يسكنني الأفكار الشريرة كوحوش رديئة!

ضرب سيف الخطية أعماقي محطمًا طاقاتي!

صرت بخطيتي كوباء مفسد لمن هم حولي.

أعترف لك بخطيتي،

فأنا وحدي المدين! خلصني... انقذني!

الشكر للرب إلى الأبد- يا رب أحل أمنك وسلامك بيننا ووحد صفوف شعبنا
أدور هرمز ججو النوفلي


IP IP Logged

الأعضاء المشاهدين لهذا الموضوع حاليا: 1 (أعضاء: 0, ضيوف: 1)
أعضاء:
إضافة رد إضافة موضوع جديد
نسخة للطباعة نسخة للطباعة

الذهاب إلى
لا يمكنك إضافة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا يمكنك الرد على المواضيع التي بهذا المنتدى
لا يمكنك مسح مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك تحرير مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك إنشاء تصويت في هذا المنتدى
لا يمكنك المشاركة في تصويت في هذا المنتدى

Bulletin Board Software by Web Wiz Forums version 8.04
Copyright ©2001-2006 Web Wiz Guide

-- تعريب وتطوير : Baqofa.com --