منتديات باقوفا

اهلاً وسهلاً بكم في منتديات باقوفا ملتقى ابناء قرية باقوفا مع أبناء شعبنا الكلداني الآشوري السرياني وجميع الأصدقاء في العالم

  آخر المشاركاتآخر المشاركات  استعراض قائمة أعضاء المنتدىقائمة الأعضاء  تقويمتقويم  بحثبحث  المساعدةالمساعدة  اتصل بنا اتصل بنا  الرئيسية الرئيسية

 سجل الزوارسجل الزوار أغاني وتراتيلأغاني وتراتيل  البوم الصور البوم الصور دردشةدردشة  كيبورد عربي كيبورد عربي

  تسجيلتسجيل  دخولدخول

التأملات الدينية
 منتديات باقوفا : مواضيع مسيحية : التأملات الدينية
ايقونة الرسالة الحدث: فِي بَيْتِ أَبِي مَنَازِلُ كَثِيرَةٌ - تاريخ الحدث: فبراير/11/2018 إضافة رد إضافة موضوع جديد
الكاتب الرسالة
ajmah
فريق عمل الأدارة
فريق عمل الأدارة
صورة تعبيرية

تاريخ الاشتراك: فبراير/16/2006
الحالة: Offline
المشاركات: 58432
اقتباس ajmah ردbullet حدث في التقويم: فِي بَيْتِ أَبِي مَنَازِلُ كَثِيرَةٌ
    إضافة: فبراير/10/2018 في 12:11مساءً

فِي بَيْتِ أَبِي مَنَازِلُ كَثِيرَةٌ

11 شباط 2018

سليل داود

11 ويَخرُجُ غُصنٌ مِن جذعِ يَسَّى وَينْمي فَرعٌ مِن أُصولِه 2 ويَحِلُّ علَيه روحُ الرَّبّ روحُ الحِكمَةِ والفَهْم روخُ المَشورَةِ والقُوَّة روحُ المعرفةِ وتَقوى الرَّبّ 3 ويوحي لَه تَقْوى الرَّبّ فلا يَقْضي بِحَسَبِ رُؤيةِ عَينَيه ولا يَحكُمُ بِحَسَبِ سَماعِ أُذُنَيه 4 بل يَقْضي لِلضُّعَفاءِ بِالبِرّ ويَحكُمُ لِبائِسي الأَرض بِالِآستِقامة ويَضرِبُ الأَرض بِقَضيبِ فَمِه ويُميتُ الشَريرَ بِنَفَسِ شَفَتَيه. 5 ويَكونُ البِرّ حِزامَ حَقْوَيه والأَمانَةُ حِزامَ خَصرِه 6 فيَسكُنُ الذِّئبُ مع الحَمَل وَيربِضُ النَّمِرُ مع الجَدْيِ ويَعلِفُ العِجلُ والشِّبلُ معاً وصَبِيٌّ صَغيرٌ يَسوقُهما 7 تَرْعى البَقرةُ والدُّبُّ مَعاً ويَربضُ أَولادُهما معاً والأَسَدُ يَأكُلُ التِّبنَ كالثَّور 8 ويَلعَبُ الرَّضيعُ على حُجرِ الأَفْعى ويَضَعُ الفَطيمُ يَدَه في جُحرِ الأَرقَم. 9 لا يُسيئونَ ولا يُفسِدون في كُلِّ جَبَلِ قُدْسي لِأَنَّ الأَرض تَمتَلِئُ مَعرِفَةِ الرَّبّ كما تَغمُرُ المِياهُ البَخر.

عودة المشتّتين

10 وفي ذلك اليَومِ أَصلُ يَسَّى القائِمُ رايَةً لِلشُّعوب إِيَّاه تَلتَمِسُ الأُمَم ويَكونُ مَكانُ راحَتِه مَجداً. 11 وفي ذلك اليَوم يَعودُ السَّيِّد فيَمُدُّ يَدَه ثانيةًَ لِيَفتَدِيَ بَقِيَّةَ شَعبِه مَن بَقِيَ مِنهم في أَشُّورَ ومِصرَ وفَتْروسَ وكوشَ وعَيلام وشِنْعارَ وحَماةَ وجُزُرِ البَحْر. 12 ويَنصِبُ رايَةً لِلأُمَم ويَجمعُ المَنِفِيِّينَ من إِسْرائيل ويَضُم المُشَتَّتينَ مِن يَهوذا مِن أَربَعَةِ أَطْرافِ الأَرض. 13 فيَزولُ حَسَدُ أَفْرائيم ويُستأصَلُ أَعْداءُ يَهوذا فلا أَفْرائيمُ يَحسُدُ يَهوذا ولا يَهوذا يُعادي أَفْرائيم. 14 ويَطيرونَ على أَكْتافِ الفِلَسطينِيِّينَ نَحوَ الغَرْب ويَنهَبونَ بَني المَشرِقِ مَعاً ويَكونُ أدومُ وموَآبُ تَحتَ أَيديهِم ويُطيعُهم بَنو عَمُّون. 15 ويُدَمِّرُ الرَّبّ خَليجَ بَحرِ مِصْر ويَهُزُّ يَدَه على النَّهرِ بِريحِه الحارَّة ويَشُقُّه سَبعَةَ جَداوِل فيُعبَرُ بِالأَحذِيَة. 16 ويَكونُ طَريقٌ لِبَقِيَّةِ شَعبِه مَن بَقِيَ مِنهم مِن أَشُّور كما كانَ لِإِسْرائيل يَومَ صَعِدَ مِن أَرضِ مِصْر.

مزمور

12 فتَقولُ في ذلك اليَوم أَحمَدُكَ يا رَبَ لِأَنَّكَ غَضِبتَ علَيَّ لكِنِ آرتَدَّ غَضَبُكَ وعَزَّيتَني. 2 هُوَذا اللهُ خَلاصي فأَطمَئِنُّ ولا أَفزَع الرَّبُّ عِزِّي ونَشيدي لقد كانَ لي خَلاصاً. 3 وتستَقونَ المِياهَ مِن يَنابيعَ الخَلاصِ مُبتَهِجين 4 وتَقولونَ في ذلك اليَوم: إحمَدوا الرَّبَّ وآدْعوا بِآسمِه عَرِّفوا في الشُّعوبِ أَعْمالَه وآذكُروا أَنَّ آسمَه قد تَعالى. 5 أَشيدوا لِلرَّبِّ فإِنَّه قد صَنَعَ عَظائم لِيُعَرِّفْ ذلك في الأَرض كُلِّها. 6 إِهتِني وآبتَهجي يا ساكِنَةَ صِهْيون فإِنَّ قُدُّوسَ إِسْرائيلَ في وَسْطِكِ عَظيم.

إشعيا 11 و 12

لنتعلم

"آية (يو 14: 2): فِي بَيْتِ أَبِي مَنَازِلُ كَثِيرَةٌ، وَإِلاَّ فَإِنِّي كُنْتُ قَدْ قُلْتُ لَكُمْ. أَنَا أَمْضِي لأُعِدَّ لَكُمْ مَكَانًا، "

يري القديس يوحنا الذهبي الفم أن التلاميذ قد اضطربوا جدًا، خاصة بعدما كشف السيد المسيح عما سيفعله بطرس الرسول. فإن كان هذا التلميذ قد اتسم بالغيرة المتقدة، وكان في رفقة السيد، وقد أعلن رغبته أن يقدم حياته من أجل المسيح سينكره ثلاث مرات فأي رجاء لهم؟ لهذا قدم لهم السيد الحديث التالي لينزع ما في نفوسهم من اضطراب، ويفتح أمامهم أبواب الرجاء للتمتع بالسماء!

يدعو السماء "بيت أبيه"، فهو يعود إلى بيت أبيه الذي هو بيته، وهناك يعد مواضع وشقق mansions لمؤمنيه، فيشعر كل واحدٍ أنه راجع إلى بيت أبيه السماوي أو بيته الذي ينتظره. وبقوله "مواضع كثيرة" يعطينا طمأنينة أن لله أبناء كثيرين، وأن السماء متسعة للجميع. وقد جاءت الكلمة اليونانية تعني مسكنًا دائمًا وإقامة مستمرة.

عوض المملكة الزمنية وجه أنظارهم إلى مملكة المجد الأبدي. وهي مملكة متسعة جدًا يمكن أن تضم كل البشرية إن أرادت، "في بيت أبي منازل (مواضع) كثيرة" .

إن كان سيتركهم بالجسد، إنما من أجل مجدهم. "لأعد لكم مكانًا" ، فهو لا يذهب من أجل راحته الشخصية ومجده، وإنما ليهيأ لكل واحدٍ موضعًا خاصًا به.

 

إن كان اليهود يفتخرون بالهيكل كبيت الله، وقد ضم غرف كثيرة (١ مل ٦: ٥؛ عز ٨: ٢٩؛ إر ٣٥: ٢، ٤؛ ٣٦: ١٠) فإن هيكل السماء به منازل كثيرة متنوعة ليجد كل مؤمن مكانًا فيه.

"وإلا فإني قد قلت لكم": لست أقدم لكم رجاءً باطلًا، فقد وعدتكم بالميراث الأبدي، لتكونوا معي حيث أكون أنا. لو لم يوجد لكم مكان لما قلت هذا لكم.

يقول أن فيهِ منازل كثيرة. يعني أنهُ واسع ويسعهُ هو وإياهم أيضًا. لا يوجد أقلُّ أساس للفكر الدارج بأن الرب يشير إلى درجات متفاوتة في المجد. لأن فكرًا كهذا لا يطابق الموضوع الذي أخذ يوضحهُ لأجل تعزيتهم ولا نرى في موضوعٍ ما من الكتاب أننا نمتاز بعضنا عن البعض في بيت الآب. لأننا إنما ندخلهُ من مجرد النعمة كما يتضح من ذات قراين الكلام هنا ونكون هناك جميعًا كأولاد الآب محبوبين. فبيت الآب موضع خصوصي ولا شك عندي أنهُ المركز الأزلي للثالوث الأقدس ولا يتعلق بالسماوات المخلوقة.

"قوموا ننطلق من هنا" – لم يترك المسيح تلاميذه وحدهم, بل ذهب وإياهم – ما خلا يهوذا – إلى وادي قدرون – وإلى جثسيماني, ومنها ذهب وحيداً إلى الجلجثة – وإلى القبر – وإلى المجد!.

الشكر للرب إلى الأبد- يا رب أحل أمنك وسلامك بيننا ووحد صفوف شعبنا
أدور هرمز ججو النوفلي


IP IP Logged

الأعضاء المشاهدين لهذا الموضوع حاليا: 1 (أعضاء: 0, ضيوف: 1)
أعضاء:
إضافة رد إضافة موضوع جديد
نسخة للطباعة نسخة للطباعة

الذهاب إلى
لا يمكنك إضافة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا يمكنك الرد على المواضيع التي بهذا المنتدى
لا يمكنك مسح مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك تحرير مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك إنشاء تصويت في هذا المنتدى
لا يمكنك المشاركة في تصويت في هذا المنتدى

Bulletin Board Software by Web Wiz Forums version 8.04
Copyright ©2001-2006 Web Wiz Guide

-- تعريب وتطوير : Baqofa.com --