منتديات باقوفا

اهلاً وسهلاً بكم في منتديات باقوفا ملتقى ابناء قرية باقوفا مع أبناء شعبنا الكلداني الآشوري السرياني وجميع الأصدقاء في العالم

  آخر المشاركاتآخر المشاركات  استعراض قائمة أعضاء المنتدىقائمة الأعضاء  تقويمتقويم  بحثبحث  المساعدةالمساعدة  اتصل بنا اتصل بنا  الرئيسية الرئيسية

 سجل الزوارسجل الزوار أغاني وتراتيلأغاني وتراتيل  البوم الصور البوم الصور دردشةدردشة  كيبورد عربي كيبورد عربي

  تسجيلتسجيل  دخولدخول

التأملات الدينية
 منتديات باقوفا : مواضيع مسيحية : التأملات الدينية
ايقونة الرسالة الحدث: فَاسْتَعِدَّ لِلِقَاءِ إِلهِكَ - تاريخ الحدث: ديسمبر/29/2017 إضافة رد إضافة موضوع جديد
الكاتب الرسالة
ajmah
فريق عمل الأدارة
فريق عمل الأدارة
صورة تعبيرية

تاريخ الاشتراك: فبراير/16/2006
الحالة: Offline
المشاركات: 58306
اقتباس ajmah ردbullet حدث في التقويم: فَاسْتَعِدَّ لِلِقَاءِ إِلهِكَ
    إضافة: ديسمبر/27/2017 في 12:41مساءً

فَاسْتَعِدَّ لِلِقَاءِ إِلهِكَ

29 كانون الأول 2017

8 مَن لي بِكَ كأَخً لي قد رَضعَ ثَديَ أُمي فأجِدَكَ في الخارِج وأُقَبًّلَكَ بِغَيرِ أَن يَحتَقِروني 2 ثُمَ آخُذَكَ وأَدخُلَ بِكَ إِلى بَيتِ أُمِّي فتُعَلِّمَني. وأنا أَسْقيكَ الخَمرَ المُطَيَّبة وعَصيرَُ رمَّاني. 3 شِمالُه تَحتَ رأسي ويَمينُه تُعانِقُني

الحبيب

4 أستَحلِفُكُنَّ يا بَناتِ أورَشَليم أن لا توقِظْنَ ولا تُنَبِّهنَ الحُبَّ حتَّى يَشاء

الخاتمة

5 مَن هذه الطَّالِعَةُ مِنَ البَرِّيَّة المُستَنِدَةُ على حَبيبِها؟ لقَد نَبَّهتُكِ تَحتَ شَجَرَةِ التّفَّاح هُناكَ وضَعَتكِ أُمّكِ هُناكَ وَضَعَتكِ والِدَتُكِ.

الحبيبة

6 إِخعَلْني كخاتَمٍ على قَلبِكَ كخاتَمً على ذِراعِكَ فإِنَّ الحُبَّ قَوِيٌّ كالمَوت والهَوى قاسٍ كمَثْوى الأَمْوات سِهامهُ سِهامُ نار ولَهيبُ الرَّبّ 7 المِياهُ الغَزيرةُ لا تَستَطيعُ أَن تُطفِئَ الحُبّ والأَنْهارُ لا تَغمُرُه ولَو بَذَلَ الإنسان كُلَّ مالِ بَيته في سَبيلِ الَحُبّ لاْحتُقِرَ اْحتِقارًا.

شيد الأنشاد 8: 1-7

لنتعلم

"آية (عا 4: 12): «لِذلِكَ هكَذَا أَصْنَعُ بِكَ يَا إِسْرَائِيلُ. فَمِنْ أَجْلِ أَنِّي أَصْنَعُ بِكَ هذَا، فَاسْتَعِدَّ لِلِقَاءِ إِلهِكَ يَا إِسْرَائِيلُ»."

يعدد الله لهم هنا التأديبات التي سمح بها ضدهم ولم يستفيدوا = فَلَمْ تَرْجِعُوا إِلَيَّ = وهذه الكلمة تعددت هنا خمس مرّات لتشير أن الله يضرب ليشفي. وإذا رفضوا التوبة سيأتي الله بما هو أصعب حتى يفيق الإنسان من سكره. فَاسْتَعِدَّ لِلِقَاءِ إِلهِكَ يَا إِسْرَائِيلُ ويمكن أن نفهم هذه الآية في ضوء محبة الله، أن الله إنما يسمح بكل هذا لنكون مستعدين للقائه في اليوم الأخير. وما هي التأديبات التي سمح الله بها نَظَافَةَ الأَسْنَانِ = بسبب حرمانهم من الطعام وفي السبعينية "صارت أسنانهم عاطلة بلا عمل" أَنَا أَعْطَيْتُكُمْ = فالله هو الذي يعطي الخيرات، وهو الذي يمنعها، وحين يمنعها فهذا يكون أيضاً لصالحنا حتى نستعد للقائه. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والتفاسير الأخرى). وعوز الخبز = حدث مثل هذا أيام إليشع النبي (2مل1:8) والخطية تسبب مجاعة روحية أيضاً ومنع الله المطر = وهذا حدث أيام إيليا والمطر يشير لعطية الروح القدس التي نحرم منها بإصرارنا على الخطية (فنحزنه فينطفئ فينا). لذلك يشير الوحي أن الله يمطر على مدينة (للأبرار) ولا يمطر على مدينة أخرى (للأشرار) = والمدينة التي يمطر عليها الرب هي إشارة للعذارى الحكيمات لذلك هن لهن زيتاً في آنيتهن ، أما المدينة التي لا يمطر عليها هي إشارة للعذاري الجاهلات وهؤلاء في جفاف روحي = جَفَّتْ. فَجَالَتْ مَدِينَتَانِ أَوْ ثَلاَثٌ إِلَى مَدِينَةٍ وَاحِدَةٍ لِتَشْرَبَ = هذه تساوي سؤال الجاهلات للحكيمات "إعطينا من زيتكن لأن مصابيحنا تنطفئ"

إن كانت التأديبات الماضية مع كثرتها وتنوُّعها لم تحقِّق هدفها بسبب قسوة قلب الإنسان، فإنه يلتزم بتقديم تأديب أقسى حتى يفوق الإنسان من سكره ويتعرَّف على الله ويستعد للقاء معه: "فمن أجل أنيّ أصنع بك هذا فاستعد للقاء إلهك يا إسرائيل" . ولعلَّ هذه العبارة هي مفتاح السفر كله، بل مفتاح الكتاب المقدَّس كله، إن كل ما يصنعه الله بشعبه من الطف أو حزم، ترفُّق أو شدَّة، إنما لكي يستعد للقاء إلهه النازل إليه ليسكن فيّه ويقدِّسه شعبًا له!

فالإستعداد ليس من ذات الإنسان ولا ينشأ من روحِه، بل يُظهره الرّوح القدس للقلوب من خلالِ كلِمة الله.

فبِسماع كلِمة الله، نتعلّم كيف نميّز ما هو لنا، و كيف نصلّي ونقبل مكانتنا في المسيح ونجعَل قدرة الرّب تعمَل من أجلِنا.

الشكر للرب إلى الأبد- يا رب أحل أمنك وسلامك بيننا ووحد صفوف شعبنا
أدور هرمز ججو النوفلي


IP IP Logged

الأعضاء المشاهدين لهذا الموضوع حاليا: 1 (أعضاء: 0, ضيوف: 1)
أعضاء:
إضافة رد إضافة موضوع جديد
نسخة للطباعة نسخة للطباعة

الذهاب إلى
لا يمكنك إضافة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا يمكنك الرد على المواضيع التي بهذا المنتدى
لا يمكنك مسح مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك تحرير مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك إنشاء تصويت في هذا المنتدى
لا يمكنك المشاركة في تصويت في هذا المنتدى

Bulletin Board Software by Web Wiz Forums version 8.04
Copyright ©2001-2006 Web Wiz Guide

-- تعريب وتطوير : Baqofa.com --