منتديات باقوفا

اهلاً وسهلاً بكم في منتديات باقوفا ملتقى ابناء قرية باقوفا مع أبناء شعبنا الكلداني الآشوري السرياني وجميع الأصدقاء في العالم

  آخر المشاركاتآخر المشاركات  استعراض قائمة أعضاء المنتدىقائمة الأعضاء  تقويمتقويم  بحثبحث  المساعدةالمساعدة  اتصل بنا اتصل بنا  الرئيسية الرئيسية

 سجل الزوارسجل الزوار أغاني وتراتيلأغاني وتراتيل  البوم الصور البوم الصور دردشةدردشة  كيبورد عربي كيبورد عربي

  تسجيلتسجيل  دخولدخول

التأملات الدينية
 منتديات باقوفا : مواضيع مسيحية : التأملات الدينية
ايقونة الرسالة الحدث: أَسْتَطِيعُ كُلَّ شَيْءٍ فِي الْمَسِيحِ الَّذِي يُقَوِّينِي - تاريخ الحدث: مايو/13/2017 إضافة رد إضافة موضوع جديد
الكاتب الرسالة
ajmah
فريق عمل الأدارة
فريق عمل الأدارة
صورة تعبيرية

تاريخ الاشتراك: فبراير/16/2006
الحالة: Offline
المشاركات: 58155
اقتباس ajmah ردbullet حدث في التقويم: أَسْتَطِيعُ كُلَّ شَيْءٍ فِي الْمَسِيحِ الَّذِي يُقَوِّينِي
    إضافة: مايو/12/2017 في 2:03مساءً

أَسْتَطِيعُ كُلَّ شَيْءٍ فِي الْمَسِيحِ الَّذِي يُقَوِّينِي

13 أيار 2017

صلاة من اجل الشعب

21 واستَجِبْ تَضَرُّعَ عَبدِكَ وشَعبِكَ إسْرائيل، إِذا صَلُّوا نَحوَ هذا المَكان، واسمع أَنتَ مِن مَكانِ سُكْناكَ في السَّماء، وإِذا سَمِعتَ فأغفِرْ. 22 إِذا أَساءَ أحَدٌ إلى قَريبِه وأوجِبَ علَيه يَممن اللَّعنَة، وأَتى لِيَحلِفَ أمام مَذبَحِكَ في هذا البَيت، 23 فأسمَعْ أَنتَ مِنَ السَّماء، واعمَلْ وآقْضِ بينَ عَبيدِكَ بِأَن تَحكُمَ على الشِّرِّير، وتَجعَلَ سُلِوكَه على رَأسِه وتُنصِفَ البارَّ وتُعطيَه بِحَسَبِ بِره. 24 وإِذا آنهَزَمَ شَعبُكَ إسْرائيل أمام أَعْدائِه بسَبَبِ خَطيئَتِه إِلَيك، ثُمَّ رَجعً إِلَيكَ وحَمَدَ آَسمَكَ وصَلَّى وتَضَرَّعَ إِلَيكَ في هذا البَيت، 25 فآسمع أَنتَ مِن السَّماءَ وأغفِرْ خَطيئَةَ شَعبِكَ إسْرائيل، وأربععْه إلى الأَرضِ الَّتي أَعطَيتَها لَه ولآبائِه. 26 واذا آحتَبَسَتِ السَّماءُ ولم يَكُنْ مَطر بِسَبَبِ خَطيئَتِه إِلَيكَ وصَلَّى نَحوَ هذا المَكان، وحَمَدَ آسمَكَ ورَجعً عن خَطيئَتِه،ِ لأنكَ أَذلَلتَه، 27 فاَسمع أَنتَ مِنَ السَّماءَ وأغفِرْ خَطيئَةَ عَبيدِكَ وشَعبِكَ إسْرائيل، وعَلِّمْه الطَّريقَ الصَّالِحَ الذَّي يَسيرُ فيه، وأَنزِلْ مَطراً على أَرضِكَ الَّتي أَعطيتَ شَعبَكَ إياها ميراثًا. 28 وإِذا حَدَثَ في الأَرضِ مَجاعَةٌ أَو طاعونٌ أَو صَدَا أَو ذُبولٌ أَو جَرادٌ او دَبَى ، أو إِذا حاصَرَه أَعداؤُه في مُدُنِه، ومَهْما آبتُلي بِه مِن ضَربَةٍ أَو مَرَض، 29 فكُلُّ صَلاةٍ كلّ تَضَرُّع مِن أَيَّ إِنْسانٍ كانا مِن كُلِّ شَعبِكَ إسْرائيل، الذَّي يَعرِفُ كُلُّ واحِدٍ ضَربَتَه وألمَه، فيَبسُطُ يَدَيه نَحوَ هذا البَيت، 30 فأسمع أَنتَ مِنَ السَّماء، مَكانِ سُكْناكَ، واغفِرْ واَجزِ كُلَّ واحِدٍ بِحَسَبِ طُرُقِه، لأِنَّكَ تَعرِفُ قَلبَه ولانَّكَ أَنتَ وَحدَكَ تَعرِفُ قُلوبَ بَني البَشَر، 31 لِيَتَّقوكَ وَيسيروا على طرقكَ كُلَّ الأيَّام الَّتي يَحيَونَ فيها على وَجهِ الأَرضِ الَّتي أَعطَيتَ آَباءَنا إِيَّاها. 32 وكذلك الغَريبُ الذَّي لَيسَ مِن شَعبِكَ إسْرائيل والآتي مِن أَرضٍ بَعيدَةٍ مِن أَجلِ آسمِكَ العَظيمِ ويَدِكَ القَديرَةِ وذِراعِكَ المَبْسوطَة، فيَأتي ويُصَلِّي في هذا البَيت، 33 فآسمع أَنتَ مِنَ السَّماء، مِنَ مَكانِ سُكْناكَ، وآصنَعْ بِحَسَبِ كُلِّ ما يَدْعوكَ فيه الغريب، لِتَعرِفَ جَميعُ شُعوبِ الأَرض أسمَكَ وتتقِيكَ مِثلَ شَعبِكَ إسْرائيل، وٍ تَعلَمَ انَ اَسمَكَ قد أُطلِقَ على هذا البَيتِ الذَّي بَنَيتُه . 34 وإذا خَرَجَ شَعبُكَ إلى الحَرْبِ على أعْدائه، في الطَّريقِ الذَّي ترسِلُه فيه، وصَلَّى إِلَيكَ جِهَةَ هذه المَدينة الَّتي اَختَرتَها والبَيتِ الذَّي بَنَيتُه لآِسمِكَ، 35 فآسمع أَنتَ مِنَ السَّماءَ صَلاتَه وتَضَرُّعَه وانصِفْه. 36 هـاذا خَطِى البكَ، لأِنه لَيسَ إِنسانٌ لا يَخطَأ، وغَضِبتَ علَيه واسلَمنه إلى اعْدائِه، وجَلاه جالوه إلى أَرضٍ بَعيدَةٍ أَو قَريبَة، 37 ثُمَّ عادَ إلى نَفسِه في الأَرضِ الَّتي جُليَ إِلَيها فتابَ وتَضرَّعَ إِلَيكَ في أَرضِ جَلائهَ وقال: قد خَطِئتُ، قد أَثِمن، قد أسأتُ، 38 ورَجع إِلَيكَ بِكُلِّ قَلبِه ونَفْسِه في أَرضِ جَلائِه، حَيث جَلَوه، وصَلَّى جِهَةَ أرضِه الَّتي أَعطَيتَ آباءَه إِيَّاها، والمَدينة الَّتي آختَرتَها، والبَيتِ الذَّي بَنَيتُه لِآسمِكَ، 39 فآسمع مِنَ السَّماء، مَكانِ سُكْناكَ، صلاتَه وتَضَرُّعَه، وأَنصِفْه، واَغفِرْ لِشَعبِكَ الذَّي خَطِى إِلَيك.

خاتمة الصلاة

40الآَنَّ يا إلهي، فَلتكُنْ عَمناكَ مَفْتوحَتَمن وأذُناكَ مصغِيَتَمن إلى الدُّعاءَ في هذا المَكان. 41 وقُمَ الآَنَّ أيها الرَّبُّ الإِله إلى مَكانِ راحَتِكَ أَنتَ وتأبوت عِزَتِكَ ولْيَلبَسْ، أيها الرَّبُّ الإِله كَهَنَتُكَ الخَلاص ولْيَفْرَحْ أصفِياؤُكَ بالخَير. 42أيها الرّبُّ الأله، لا ترُدَّ وَجهَ مَسيحِك واَذكُرْ مَراحِمَ داوُدَ عَبدِك)).

أخبار الأيام الثاني 6: 21 - 42

لنتعلم

"آية (في 4: 13): أَسْتَطِيعُ كُلَّ شَيْءٍ فِي الْمَسِيحِ الَّذِي يُقَوِّينِي. "

ما كان يمكن للرسول أن يتمتع بهذا الشعور الداخلي بالشبع ولا أن يفيض على الغير بذاته، إنما هي قوة المسيح العاملة فيه. لذا يسبحه قائلًا أن المسيح قوته (غل 2: 20).

النجاح ليس من عندي بل هو نجاح ذاك الذي يعطيني القوة/القديس يوحنا الذهبي الفم.

ومعنى كلام بولس لأهل فيليبي أن فرحه لم يكن لأنه في احتياج للمعونة بل بمحبتهم التي ظهرت في عطاياهم. لقد تعلَّم أن يعيش بالقليل وهو في حالة رضى بالرب، ومهما كان له من ضعف بشرى ففي المسيح كان يجد كفايته ولا يحتاج مع المسيح لأي شيء آخر: أستطيع كل شيء في المسيح الذي يقويني: في المسيح أي لانني ثابت فيه وهو له إمكانيات لانهائية، وبهذه الإمكانيات يمكنني أن افعل أي شيء. ولم يزل المسيح مصدر قوة لنا في كل شيء (في حياتنا الروحية والمادية) كما كان لبولس. وهذه الآية رد على قول المسيح بدوني لا تقدرون أن تفعلوا شيئًا (يو5:15، وراجع 2كو12: 9، 10). ولكن علينا أن نعرف أن ما سيتحقق ونستطيع عمله هو ما يوافق إرادة الله ولمجد إسمه.

فى المسيح = أى ثبات فى المسيح اللانهائى - وهذا يعطى لمن يثبت فى المسيح إمكانيات لا نهائية، هى إمكانيات حياة المسيح الذى فيه. وهاهو بولس الرسول ما زال يكرز للآن فى كل زمان وفى كل مكان بكتاباته. أما من يريد أن ينسب نجاح العمل لنفسه سيأخذ إعجاب الناس لكنه سيقع فى حيز المحدود الذى هو إمكانيات البشر العاجزة، بل وكل محدود له نهاية. وكل نهاية هى الموت. لذلك نفهم أن شجرة الحياة هى الإتحاد بالمسيح. وشجرة معرفة الخير والشر هى الخطية التى تفصلنا عن المسيح، والمسيح هو الحياة. إذاً فشجرة معرفة الخير والشر التى أكل منها آدم أدت للموت لأنه وقع فى حيز المحدود بإنفصاله عن الله. وكل من يفهم أن الله هو الذى يعمل به وينسب كل نجاح له فى عمله إلى الله، ينطلق فى نجاحه إلى أفاق لا نهائية مثل بولس الرسول. الذكاء الروحى :- هو أسلوب يتبعه الخادم الذى يريد أن تنجح خدمته، ويتمجد بها إسم الله. ويتلخص فى أنه عليه أن يفهم أن الله يعمل به، وأنه هو مجرد أداة فى يد الله فلا ينسب أى نجاح فى الخدمة لنفسه بل لله. وهذا ما قال عنه الرسول أنه "يجاهد قانونيا" (2تى2 : 5) "وأيضا إن كان أحد يجاهد، لا يكلل إن لم يجاهد قانونيا" وقوله يكلل يعنى أن من يسلك بالذكاء الروحى وينسب نجاح الخدمة لله مخفيا ذاته يظهره الله ويحبه الناس، فالله هو الذى يضع محبة هذا الخادم فى قلوب الناس. بل أن العجيب أن الله ينسب العمل لهذا الخادم مع أن العمل عمل الله.

أما من يفرح بثمار عمله فيبدأ يتكلم عن نفسه معجبا بنفسه وبنجاحه، فهو يسرق عمل الله وينسبه لنفسه. وهو قد يلاقى بعض الإعجاب به، ولكن هذا سيكون لوقت محدود. وسيتغير الحال بدوافع  الغيرة من البعض. بل من فصل نفسه عن الله يقع فى حيز المحدود ويبدأ نجاح خدمته فى التآكل.

لا يوجد مجد اعظم من المجد السماوي فهنيئا لكل من صنع الرب على يده معجزات وهي دعوة للجميع لاختبار هذه البركات العظيمة بالمسيح يسوع

بالصلاة تشعر انك لست وحدك انما انت محاط بمعونة الهية و قوات سمائية و قديسون يشفعون فيك .

يا رب سامحني لأنني احتاج ما لا أريد أن امنحه للآخرين وعلمني يا رب أن امنح يومياً للآخرين ما احتاج إليه، أي ساعدني ربي أن امنح الغفران للمسيئين إليّ وأطلقهم من عقابي. *ساعدني يا روح الله الساكن في إن اغفر كما غفرت لي، بنفس الكيفية والمستوى (متى6 :12 , كو3 :16 أمين

الشكر للرب إلى الأبد- يا رب أحل أمنك وسلامك بيننا ووحد صفوف شعبنا
أدور هرمز ججو النوفلي


IP IP Logged

الأعضاء المشاهدين لهذا الموضوع حاليا: 1 (أعضاء: 0, ضيوف: 1)
أعضاء:
إضافة رد إضافة موضوع جديد
نسخة للطباعة نسخة للطباعة

الذهاب إلى
لا يمكنك إضافة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا يمكنك الرد على المواضيع التي بهذا المنتدى
لا يمكنك مسح مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك تحرير مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك إنشاء تصويت في هذا المنتدى
لا يمكنك المشاركة في تصويت في هذا المنتدى

Bulletin Board Software by Web Wiz Forums version 8.04
Copyright ©2001-2006 Web Wiz Guide

-- تعريب وتطوير : Baqofa.com --