منتديات باقوفا

اهلاً وسهلاً بكم في منتديات باقوفا ملتقى ابناء قرية باقوفا مع أبناء شعبنا الكلداني الآشوري السرياني وجميع الأصدقاء في العالم

  آخر المشاركاتآخر المشاركات  استعراض قائمة أعضاء المنتدىقائمة الأعضاء  تقويمتقويم  بحثبحث  المساعدةالمساعدة  اتصل بنا اتصل بنا  الرئيسية الرئيسية

 سجل الزوارسجل الزوار أغاني وتراتيلأغاني وتراتيل  البوم الصور البوم الصور دردشةدردشة  كيبورد عربي كيبورد عربي

  تسجيلتسجيل  دخولدخول

التأملات الدينية
 منتديات باقوفا : مواضيع مسيحية : التأملات الدينية
ايقونة الرسالة الحدث: غُفْرَانُ الْخَطَايَا - تاريخ الحدث: إبريل/12/2017 إضافة رد إضافة موضوع جديد
الكاتب الرسالة
ajmah
فريق عمل الأدارة
فريق عمل الأدارة
صورة تعبيرية

تاريخ الاشتراك: فبراير/16/2006
الحالة: Offline
المشاركات: 58270
اقتباس ajmah ردbullet حدث في التقويم: غُفْرَانُ الْخَطَايَا
    إضافة: إبريل/11/2017 في 1:29مساءً

غُفْرَانُ الْخَطَايَا

12 نيسان 2017

7. أسباط الشمال - يسَّاكر

7 وبَنو يَسَّاكر: تولاعُ وفوةُ وياشوبُ وشِمْرون: أَربَعَة. 2 وبَنو تولاع: عُزِّي ورَفايا وَبريئيلُ وبَحْمايُ وِيبْسامُ وشَموئيل، وكانواُ رؤوسًا لِبُيوتِ آبائهم، وهم أَبطالٌ ذَوو بأس، بِحَسَبِ مَواليدِهم. وكان عَدَدُهم في أيامِ داُودَ آثنَين وعِشْربنَ أَلفًا وسِت مِئة. 3 وآبنُ عُزَي: يِزْرَخيا، وبَنو يِزْرَخيا: ميكائيلُ وعوبَدْيا ويوئيلُ وِيشيَا: خَمسَةٌ كلهم رُؤَساء.4 وكان لَهم، بِحَسَبِ مَواليدِهم وبُيوتِ آبائهم، جُيوشُ مُقاتِلين، سِتَّةٌ وثَلاثونَ الفًا، لأنهم أَكثَروا مِنَ النِّساءِ والبَنين.5 وإِخوَتُهم مِن كُلِّ عَشائِرِ يَسَّاكَرَ أَبْطالٌ ذَوو بَأس، ومَجْموعُ المُنتَسِبينَ سَبعَة وثَمانونَ أَلفًا.

بنيامين

6 وبَنْيامين: بالَعُ وباكَرُ ويديعئيل: ئَلاثَة. 7 وبَنو بالَع: أَصْبون وعُزِّي وعُزِّيئيلُ وَلريموتُ وعيري: خَمسَة رُؤوسِ بُيوتِ آباء، أَبطالٌ ذَوو بَأس. وكان المُنتَسِبونَ آثنَين وعِشْرينَ أَلفًا وأَربَعَةً وثَلاثين. 8 وبَنو باكَر: زَميرةُ ويوعاشُ وأَليعازَُر وأَلْيوعَينايُ وعُمْري وَيريموت وابِيَّا وعَناتوتُ وعَلامَت. كُلُّ هولاءِ بَنو باكَر.9 وكان المُنتَسِبونَ بِحَسَبِ مَواليدِهم رُؤوسًا لِبُيوتِ آبائِهم أَبْطالاً ذَوي بَأس، عِشْرينَ أَلفًا ومِئَتين. 10 وابنُ يَديعَئيل: بِلْهان. وبَنو بِلْهان: يَعيشُ وبَنْيامينُ وأَهودُ كنْعَةُ وزَيتان وتَرْشيشُ وأَحيشاحَر. 11 كُلُّ هولاءِ بَنو يَديعَئيل،ُ رؤوسُ الاَباء، أَبطالٌ ذَوو بَأس، سَبعَةَ عَشَرَ أَلفًا ومِئَتان، خارِجونَ إلى الحَربِ والقِتال. 12 وشُفِّيمُ وحُيم آبْأ عير، وحولشمُ بنُ أَجر. نفتالي 13 وبَنو نَفْتالي: يَحْصيئيلُ وجوني وياصَرُ وشلُومُ، وهم بَنوبِلْهَة .

مَنَسَّى

14وآبنُ مَنَسَّى أَسْريئيلُ الَّذي وَلَدَته سُرِّيَّتُه الأَرامِيَّة: وَلَدَت هذه ماكير، أَبا جِلْعاد. 15واتَخَذَ ماكيرُ آمرَأَةً مِن حُفِّيمَ وشُفِّيم، وكان لَه أختٌ اسمُها مَعكَة. واسمُ آبنِ مَنَسَّى الثَّاني صَلُفْحاد، وكان لِصَلُفْحادَ بَنات. 16 ووَلَدَت مَعكَةُ، آمرَأَةُ ماكيرَ، آبنًا فسَمَّته فارَش، واسمُ أَخيه شارَش، وآبناه اولامُ و راقَم. 17 وآبنُ اولامَ: بَدان. هولاءِ بَنو جِلْعادَ بنِ ماكيرَ بنِ منسَّى. 18 واختُه هَمّو!تُ وَلَدَت إِشْهودَ وأَبيعازَرَ ومَحلَة. 19 وكان بَنو شَميداع: أَحْيان وشَكيمَ ولقْحِيَ وانيعام.

أفرائيم

20 وبَنو افْرائيم: شوتالَحُ وبارَدُ آبنُه، وتاحَتُ آبنُه، وأَلعادَةُ آبنُه، وتاحَتُ آبنُه، 21 وزابادُ آبنُه، وشوتالَحُ آبنُه، وعازَرُ وأَلْعاد . فَقَتَلَهم رِجالُ جَتَّ المَولودونَ في تِلكَ الأرض، لانهم نَزَلوا لِيَأخُذوا ماشِيَتَهم. 22 فانتَحَبَ أَفْراثيمُ أَبوهم أَبَّامًا كثيرة، وأَقبَلَ إِخوَتُه لِيُعَزُّوه. 23 ثُمَّ دَخَلَ على آمرَأَتِه فحَمَلَت ووَلَدَتِ آبنًا فسمَّاه بَريعَةً إذ كانت ((في بَيتي بَلِيَّة)) . 24 وبِنتُه شَأرَة، وهى بَنَت بَيتَ حورونَ السُّفْلى والعُلْيا وازّينَ شَأرَة. 25 ورافَحُ أبنُه، وراشَفُ وتالَح آبنُه، وتاحَنُ أبنُه، 26 ولَعْدان آبنُه، وعَمِّيهودُ آبنه، وأَليشا ماعُ آبنُه، 27 رنودا بنُه، ريشَوعُ آبنُه. 28 وأَملاكُهم ومساكِنُهِم: بَيتَ إِيلُ وتوابعُها، وشَرقًا نَعْران، وغربًا جازَُر وتَوابِعُها وشكيم وتوابعها إلى عيَاهَ وتوابعها. 29 وفي أَيدي بَني مَنَسَّى بَيتَ شان وَتوابِعُها وتَعْناكُ ؤوتوابِعُها ومَجِدُّو ؤوتوابِعُها ودورُ ؤوتوابِعُها. هُناكَ كانت مَساكِنُ بَني يوسُفَ بنِ إسْرائيل.

أشير

30 وبَنو أَشير: يَمنَةُ وِيشوَةُ وِيشْوي وبَربعة، وأختهم سارَح. 31 واَبْنا بَريعة: حابَرُ ومَلْكيئيل، وهو أَبو بِرْزائيت. 32 وحابَرُ وَلَدَ يَفْليط وشوميرَ وحوتامَ وشوعا أختهم. 33 وبَنو يَفْليط: فاسَكُ وبِمْهالُ وعَشوَت. هولاءَ بَنويَفْليط. 34 وبَنو شامَر: احي ورُهجُةُ ويَحبَةُ وأَرام. 35وبَنو هيلامَ أَخيه: صوفاحُ ويَمْناعُ وشالَشُ وعامال. 36 وبَنو صوفاح: سوح وحَرْنافَرُ وشوعالُ وبيري وِيمرةُ 37 وباصَرُ وهودٌ وشَمَّا وشِلشَةُ وِيتْران وبَئيرا .38 وبَنو ياتَر: يَفنة وفِسفَةُ وارا. 39 وبَنو عُلاَّ: آرع وحُنّيئيلُ ورِصْيا. 40 كلُّ هولاءَ بَنو اشير، رؤوسُ بُيوتِ آباء مُنتَخَبون، ابطالٌ ذَوو بَأس، رُؤوسُ رُؤَساء. والمُنتَسِبونَ في جَيشِ الحَربِ عَدَدُهم سِتَّةٌ وعِشْرونَ الفًا مِنَ الرِّجال.

أخبار الأيام الأول 7

لنتعلم

(رسالة بولس الرسول إلى أهل أفسس 1: 7) الَّذِي فِيهِ لَنَا الْفِدَاءُ بِدَمِهِ، غُفْرَانُ الْخَطَايَا، حَسَبَ غِنَى نِعْمَتِهِ.

في القديم عني بالفداء تحرير الله لشعبه من عبودية فرعون ليقتنيه لنفسه (خر ١٥: ١٣؛ تث ٧: ٨)، أما في العهد الجديد فإننا إذ نجد لنا موضعًا في المسيح الفادي أو المحرّر يعتقنا من عبودية الخطية، غافرًا خطايانا بفيض غنى نعمته الفائقة، واهبًا إيانا مع غفران الخطايا كل حكمة سماوية وتمييز أو فطنة.

بمعنى آخر لم يعٌد المحرّر خارجًا عنا، بل فينا ونحن فيه، يحررنا لا من عبودية بشرية زمنية، بل بنعمته ينزع عنا خطايانا التي سقطنا تحت أسرها بإرادتنا، بل يزيننا بكل حكمة وفطنة، إذ يسكن فينا ويعلن جماله السماوي في حياتنا الداخلية.

المسيح افتدانا من غضب الله وعقابه (رو18:1). وكلمة فدية تعني يحرر مقابل فدية، أي ثمن يُدفع لتحرير مخطوف. غنى نعمته: الله قادر أن يدفع الثمن بحسب غناه، والثمن الذي دُفع ليس مالًا، بل بحسب غناه. في محبته دفع الثمن دم المسيح. ولذلك يسمى الفادي. وبهذا ألغى الموت الروحي كنتيجة للخطية وعتقنا من عبودية الخطية وأعطانا حياة، بل من غنى نعمته أعطانا مجدًا في السماء، وأجسادًا ممجدة على شكل جسد مجده (في3: 21).

لقد وضح الرب طريق الاقتراب اليه عقب سقوط ابوينا الاولين مباشرة . فسار هابيل في الطريق الإلهي ، اما قايين فسلك في طريقه الخاص. ربما تندهش لماذا رفض الله تقدمة قايين وقبل قربان هابيل ، رغم ان قايين اراد ان يقترب الى الله ويكرمه!. إن هابيل اتخذ طريق الله للاقتراب اليه، لكن قايين سلك حسب استحسانه البشري. ربما قال قايين في نفسه: "ما أرهب منظر الدم، ولماذا لا اقدم من ثمار الارض؟" واخذ من ثمار الارض التي لعنها الله وقدمها قرباناً . ربما قال أنا لا أميل الى التسليم بأن الطريق الوحيد للاقتراب الى الله هو الدم، فلا أؤمن بهذه المعتقدات. ان منظر ثمار الارض يبدو جميلاً عن منظر الدم".

في جمال الطبيعة نستطيع أن نرى شيئاً من غنى جمال الله, وفي دقة النواميس المحيطة بالكون, نشهد شيئاً من غنى حكمة الله, وفي قوة المادة وقدرتها, نستطيع أن نلمس شيئاً من غنى قدرة الله, لكننا في الصليب وحده نستطيع أن نرى غنى نعمة الله.

شكر الله لأنه محب ورحيم، يريد أن يغفر لنا خطايانا. بطرس الثانية 9:3 يقول".. لكنه يتأنى علينا وهو لا يشاء أن يهلك أناس بل أن يُقبل الجميع إلى التوبة." يرغب الله في أن يغفر لنا، لذا دبر خلاصنا.

بطرس الأولى 1: 18- 19

"عَالِمِينَ أَنَّكُمُ افْتُدِيتُمْ لاَ بِأَشْيَاءَ تَفْنَى، بِفِضَّةٍ أَوْ ذَهَبٍ، مِنْ سِيرَتِكُمُ الْبَاطِلَةِ الَّتِي تَقَلَّدْتُمُوهَا مِنَ الآبَاءِ، بَلْ بِدَمٍ كَرِيمٍ، كَمَا مِنْ حَمَل بِلاَ عَيْبٍ وَلاَ دَنَسٍ، دَمِ الْمَسِيحِ"

الشكر للرب إلى الأبد- يا رب أحل أمنك وسلامك بيننا ووحد صفوف شعبنا
أدور هرمز ججو النوفلي


IP IP Logged

الأعضاء المشاهدين لهذا الموضوع حاليا: 1 (أعضاء: 0, ضيوف: 1)
أعضاء:
إضافة رد إضافة موضوع جديد
نسخة للطباعة نسخة للطباعة

الذهاب إلى
لا يمكنك إضافة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا يمكنك الرد على المواضيع التي بهذا المنتدى
لا يمكنك مسح مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك تحرير مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك إنشاء تصويت في هذا المنتدى
لا يمكنك المشاركة في تصويت في هذا المنتدى

Bulletin Board Software by Web Wiz Forums version 8.04
Copyright ©2001-2006 Web Wiz Guide

-- تعريب وتطوير : Baqofa.com --