منتديات باقوفا

اهلاً وسهلاً بكم في منتديات باقوفا ملتقى ابناء قرية باقوفا مع أبناء شعبنا الكلداني الآشوري السرياني وجميع الأصدقاء في العالم

  آخر المشاركاتآخر المشاركات  استعراض قائمة أعضاء المنتدىقائمة الأعضاء  تقويمتقويم  بحثبحث  المساعدةالمساعدة  اتصل بنا اتصل بنا  الرئيسية الرئيسية

 سجل الزوارسجل الزوار أغاني وتراتيلأغاني وتراتيل  البوم الصور البوم الصور دردشةدردشة  كيبورد عربي كيبورد عربي

  تسجيلتسجيل  دخولدخول

التأملات الدينية
 منتديات باقوفا : مواضيع مسيحية : التأملات الدينية
ايقونة الرسالة الحدث: مَاتَتْ رَاحِيلُ وَدُفِنَتْ - تاريخ الحدث: فبراير/08/2017 إضافة رد إضافة موضوع جديد
الكاتب الرسالة
ajmah
فريق عمل الأدارة
فريق عمل الأدارة
صورة تعبيرية

تاريخ الاشتراك: فبراير/16/2006
الحالة: Offline
المشاركات: 58039
اقتباس ajmah ردbullet حدث في التقويم: مَاتَتْ رَاحِيلُ وَدُفِنَتْ
    إضافة: فبراير/07/2017 في 12:19مساءً

مَاتَتْ رَاحِيلُ وَدُفِنَتْ

8 شباط 2017

مولد ابن لأشعيا

8 وقالَ لِيَ الرَّبّ: (( خُذْ لَكَ لَوحَةً كَبيرة، وآكتُبْ فيها بِقَلَمِ النَّاس: مَهيرْ شالالْ حاشْ بازْ، 2 فأَخَذْتُ لِنَفْسي شاهِدَينِ أَمينَن: أُورِيَّا الكاهِنَ وزَكَرِيَّا بنَ بَرَكْيا )). 3 ودَنَوتُ مِنَ النَّبِيَّة، فحَمَلَت ووَلَدَتِ آبناً. فقالَ لِيَ الرَّبّ: (( أُدعُ آسمَه مَهيرْ شالالْ حاشْ باز، 4 فإِنَّه، قَبلَ أَن يَعرِفَ الصَّبِيُّ أَن يُنادِيَ: يا أَبَتِ ويا أُمِّي، تُحمَلُ ثَروَةُ دِمَشقَ وغَنيمَةُ السَّامِرَةِ إِلى أَمامَ مَلِكِ أَشُّور )).

سِلوام والفرات

5 وعادَ الرَّبُّ يُكَلِّمُني قائِلاً: 6 (( لِأَنَّ هذا الشَّعبَ قد نَبَذَ مِياهَ سِلْوامَ الجارِيَةَُ روَيداً رُوَيداً، وفَرِحَ بأَمرِ رَصينَ وآبنِ رَمَلْيا، 7 فلِذلك ها إِنَّ السَّيِّدَ يُعْلي علَيهم مِياهَ النَّهرِ العَظيمةَ الغَزيرَة ( مَلِكَ أَشُّورَ كلَّ مَجدِه )، فيَعْلو على جَميع مَجاريه، ويَطْفو على جَميعِ شُطوطِه، 8 وَيمُرُّ يَهوذا ويَطفَحُ ويَعبُرُ ويَبلغٌ إِلى العُنُق، وبَسْطُ جَناحَيه يَملأُ سَعَةَ أرضِكَ، يا عِمَّانوئيل. 9 تَحَطَّمي أَيَّتُها الشُّعوب وأنسَحِقي أَصْغي يا جَميعَ أَقاصيِ الأَرض. تَحَزَّمي وآنسَحِقي، تَحَزَّمي وآنسَحِقي. 10 دَبِّري تَدْبيراً فيَبطُل تَكلَمي كَلاماً فلا يَثبُت لأَِنَّ اللهَ مَعنا.

رسالة أشعيا

11 فإِنَّه هكذا كَلَّمَني الرَّبُّ عِندَما قَبَضَ علَيَّ بِيَدِه ورَدَّني عن السَّيرِ في طَريقِ هذا الشَّعبِ قائلاً: 12 (( لا تقولوا مُؤَامَرَةً لِكُلِّ ما يَقولُ لَه هذا الشَّعبُ مُؤامَرَة ولا تَخافوا خَوفَهم ولا تَفزَعوا. 13 قَدِّسوا رَبَّ القُوَّات ولْيَكُنْ هو خَوفَكم وفَزَعَكم 14 فيَكونَ لَكم قُدساً وحَجَرَ صَدْم وصَخرَ عِثارٍ لِبَيتَي إِسْرائيل وفَخّاً وشَبَكَةً لِساكِني أُورَشَليمَ 15 فيَعثُرُ به كَثيرونَ ويَسقُطون ويَتَحَطًّمونَ ويُصْطادونَ ويُؤخَذون. 16 أَغلِقْ على الشَّهادة وآختُمْ على التَّعليمِ في تَلاميذي. 17 إِنِّي أَنتَظِرُ الرَّبَّ الحاجبَ وَجهَه عن بَيتِ يَعْقوب وأَتَوَكًّلُ علَيه. 18 هاءَنَذا والأَبْناءَ الَّذينَ أَعْطانيهمِ الرَّبُّ آياتً وعَلاماتٍ في إِسْرائيل من لَدُنْ رَبِّ القُوَّات السَّاكِنِ في جَبَلِ صِهْيون. 19 فإِذا قالوا لَكم: إِسأَلوا مُستَحضِري الأَرْواح والعَرَّافينَ المُهَمهِمين المُتَمتِمين: أَليسَ كُلُّ شَعبٍ يَسألُ آِلهَتَه؟ ويُسأَلُ الأَمْواتُ عنِ الأَحْياء 20 لِلتَّعليمِ والشَّهادة؟ حَقّاً بِهذا الكَلام يُنطَقُ لِأَنَّه لا فَجرَ لَه.

السير في الليل

21 ويَعبُرُ في الأَرض مَظْلوماً جائعاً وفي جوعِه يَستَشيطُ غَضَباً ويَلعَنُ مَلِكَه وإِلهَه ويَلتَفِتُ إِلى فَوق 22 ويَنظُرُ إِلى الأَرض فإِذا الشِّدَّةُ والظُّلمَة ولَيلُ الضِّيق ودَيجورُ الِآنحِلال. 23 فلَيسَ لَيلٌ لِلَّتي كانَت في الضِّيق.

إشعيا 8

لنتعلم

"آية (تك 35: 19): فَمَاتَتْ رَاحِيلُ وَدُفِنَتْ فِي طَرِيقِ أَفْرَاتَةَ، الَّتِي هِيَ بَيْتُ لَحْمٍ. "

إذ رحل يعقوب وكل موكبه من بيت إيل متجهًا نحو افراته، على بعد حوالي ميل واحد شمالي افراته ولدت راحيل وتعسرت في الولادة، وكان عند خروج نفسها لأنها ماتت دعت أبنها "ابن أوني" أي "ابن حزني" بسبب شدة ما قاسته من آلام وأحزان، أما أبوه فدعاه بنيامين، الذي يعني "ابن اليمين". وقد دفنت راحيل هناك بجوار بيت لحم، فنصب يعقوب عمودًا على قبرها، ولا يزال قبرها موجودًا للآن.

بلا شك كان قلب راحيل ملتهبًا بالشوق أن يكون لأبنها يوسف أخ من أبيه وأمه... وعاشت أيام حملها متهللة من أجل هذه العطية... فلماذا سمح الله بموتها عند ولادته؟

أولًا: أراد الله أن يؤكد للإنسان أن الولادة والموت يسيران في حياة البشرية جنبًا إلى جنب، وأفراحنا تمتزج بأحزاننا ما دمنا في الجسد.

ثانيًا: كانت راحيل تمثل كنيسة الأمم ويعقوب يرمز للسيد المسيح، فقد بقيت الكنيسة تتمخض بأولادها متوجعة حتى متى كمل المختارون ترحل الكنيسة كلها لتستريح أبديًا... وما يؤلم الكنيسة هنا، حتى تدعوه "ابن أوني" يفرح به الرب فيدعوه "بنيامين". إنها تتألم إلى حين وتحزن، لكن حزننا يتحول إلى فرح حين ننطلق جميعًا مع الرب على السحاب ونكون عن يمينه.

ها هي قد ماتت بسبب النسل وبسبب ولادتها. وكثيرًا ما يحجز الله عنا ما نظنه خيرًا ويراه الله غير ذلك. وموت راحيل بعد ولادة بنيامين يشير لأن الكنيسة تظل تتمخض بأولادها متوجعة حتى متى كمل المختارون ترحل الكنيسة كلها لتستريح أبديًا. وما يؤلم الكنيسة هنا حتى تدعوه ابن أوني، يفرح به الرب فيدعوه بنيامين، إنها تتألم إلي حين وتحزن ولكن حزننا يتحول إلي فرح حين ننطلق جميعًا مع الرب علي السحاب ونكون عن يمينه. وراحيل كانت تريد تسمية ابنها ابن أوني أي ابن حزني بسبب شدة ما قاسته من الآلام والأحزان، أما أبوه فأسماه بنيامين أي أبن اليمين وهي تسمية كلها رجاء في الله بالرغم من أحزانه، عربون القوة للشعب القديم (الآلام ستكون سببًا في وجودنا عن يمين الله يو 20:16-22).

الشكر للرب إلى الأبد- يا رب أحل أمنك وسلامك بيننا ووحد صفوف شعبنا
أدور هرمز ججو النوفلي


IP IP Logged

الأعضاء المشاهدين لهذا الموضوع حاليا: 1 (أعضاء: 0, ضيوف: 1)
أعضاء:
إضافة رد إضافة موضوع جديد
نسخة للطباعة نسخة للطباعة

الذهاب إلى
لا يمكنك إضافة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا يمكنك الرد على المواضيع التي بهذا المنتدى
لا يمكنك مسح مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك تحرير مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك إنشاء تصويت في هذا المنتدى
لا يمكنك المشاركة في تصويت في هذا المنتدى

Bulletin Board Software by Web Wiz Forums version 8.04
Copyright ©2001-2006 Web Wiz Guide

-- تعريب وتطوير : Baqofa.com --