منتديات باقوفا

اهلاً وسهلاً بكم في منتديات باقوفا ملتقى ابناء قرية باقوفا مع أبناء شعبنا الكلداني الآشوري السرياني وجميع الأصدقاء في العالم

  آخر المشاركاتآخر المشاركات  استعراض قائمة أعضاء المنتدىقائمة الأعضاء  تقويمتقويم  بحثبحث  المساعدةالمساعدة  اتصل بنا اتصل بنا  الرئيسية الرئيسية

 سجل الزوارسجل الزوار أغاني وتراتيلأغاني وتراتيل  البوم الصور البوم الصور دردشةدردشة  كيبورد عربي كيبورد عربي

  تسجيلتسجيل  دخولدخول

التأملات الدينية
 منتديات باقوفا : مواضيع مسيحية : التأملات الدينية
ايقونة الرسالة الحدث: مَنْ يَجِدُنِي يَجِدُ الْحَيَاةَ - تاريخ الحدث: ديسمبر/28/2016 إضافة رد إضافة موضوع جديد
الكاتب الرسالة
ajmah
فريق عمل الأدارة
فريق عمل الأدارة
صورة تعبيرية

تاريخ الاشتراك: فبراير/16/2006
الحالة: Offline
المشاركات: 58191
اقتباس ajmah ردbullet حدث في التقويم: مَنْ يَجِدُنِي يَجِدُ الْحَيَاةَ
    إضافة: ديسمبر/27/2016 في 1:15مساءً

مَنْ يَجِدُنِي يَجِدُ الْحَيَاةَ

28 كانون الأول 2016

الجوقة

7 عودي عودي أَيَّتُها الشّوَلمِيَّة عودي عودي فنَنظُرَ إِليكِ لِماذا تَنظُرونَ إِلى الشوَلمِيَّة كإِلى الرَّاقِصَةِ بَينَ الجَوقَتين؟ =الحبيب

الحبيب

2 ما أَجمَل قَدَمَيكِ بِالحِذاء يا بنت الأَمير! خاصِرَتاكِ المستديرتانِ كعقودٍ صُنعِ يَدٍ حاذِقَة. 3 سُرتكِ كأسٌ مُدَوَّرَة لا يَنقُصُ مزيجُها وبَطنُكِ كَومةُ حِنطَةٍ يُسَيَجُها السّوسَن 4 ثَدْياكِ كشادِنَي ظَبيَةٍ تَؤأَمين 5 عُنُقُكِ كبُرْجٍ من العاج وعَيناكِ بِرْكَتا حَشبون عِندَ بابِ بنتِ رَبيم وأنفُكَ كبُرَجَ لُبْنان النَّاظِرِ نَحوَ دِمشق. 6 رأسُكِ علَيكِ مِثلُ الكَرمل وشَعَرُ رَأسِكِِ كأرجُوان: مَلِكٌ مُقَيَّد بالخَصائِل 7 ما أَجمَلَكِ وما أَشْهاكِ أيّها الحُبّ في المَلَذات! 8 قامَتُكِ مِثلُ النخلَة وثَدْياكِ مِثلَْ العَناقيد. 9 قُلتُ: أَصعَدُ إِلى النَّخلَة وأُمسِكُ بِأَقْراطِها لِيَكُنْ ثَدْياكِ كَعَناقيدِ الكَرْم ورائِحَةُ نَفَسِكِ كالتّفَاح 10 وحَلقُكِ كخَمرٍ طَيِّبَة!

الحبيبة

11 أَنا لِحَبيبي وأَشْواقُه إِلَيَّ 12 هلُمَّ يا حَبيبي، لِنَخرُجْ إلى الحُقول ولنبِتْ في القُرى 13 فنُبَكِّرَ إِلى الكُروم ونَنظُرَ هِل أَفرَخ الكَرْم وهَل تَفتحَت زهورُه وهَل نَوَّرَ الرّمَّان وهُناكَ أَبذُلُ لَكَ حُبِّي. 14 اللُّفَّاح قد نَشَرَ رائِحَتَه وعِندَ أَبْوابِنا أَلَذّ الثِّمار الحَديثَةُ منها والقَديمة لَكَ اْدَّخَرتُها يا حَبيبي.

نشيد الأنشاد 7

لنتعلم

"آية (أم 8: 35): لأَنَّهُ مَنْ يَجِدُنِي يَجِدُ الْحَيَاةَ، وَيَنَالُ رِضًى مِنَ الرَّبِّ، "

يسألنا حكمة الله ليس فقط أن ننصت إليه بل أن نجده فنقتنيه، وكما يقول السيد المسيح: "الذي يؤمن بالابن له حياة أبدية" (يو36:3).

 

يقدم الحكمة ذاته للنفس البشرية، وعليها أن تبحث عنه فتجده. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات و التفاسير الأخرى). هنا البحث يعني الإرادة، إذ لا يقتحم الحكمة النفس البشرية بغير إرادتها، إنما إذ تطلبه بكامل حريتها تجده حاضرًا. هذه الإرادة المقدسة هي أيضًا عطية من الله كقول الرسول: "لأن الله هو العامل فيكم أن تريدوا وأن تعملوا من أجل مسرته" (في13:2).

بالنسبة للإنسان ليس حسن ألا يريد، ولكن بنعمة الله ينال عونًا لكي يريد، فإنه ليس باطلًا كُتب: "لأن الله هو العامل فيكم أن تريدوا وأن تعملوا من أجل مسرته" (في13:2)؛ وإن "الإرادة معدة بالله".

طالما كان الإنسان هو لذة الله، ومن أجله صنع العالم، نجد هنا دعوة للإنسان ليطيع الله، هي دعوة مؤسسة على هذا الحب. فالله يطلب من الإنسان الخضوع لوصاياه، وكانت الصورة التي يتمناها الآب هي أن يتبادل الإنسان المحبة مع الله، الله يعلن محبته في كل الخيرات التي صنعها للإنسان، والإنسان يعلن محبته في الثقة في الله وأن وصايا الله هي لحياته (والإنسان بخطيته تمرد على طاعة الله والمسيح أتى ليعيد خضوعنا لله ثانية، أي يعيدنا للصورة التي كان يريدها الآب 1كو28:15 المسيح هنا كرأس للكنيسة يقدم الخضوع) فالحكمة تنادي، أي المسيح ينادي ومن له أذنان للسمع فليسمع فيجد لنفسه حياة أبدية= من يجدني يجد الحياة= فالمسيح هو القيامة والحياة + (يو36:3 + يو51:8 + 1يو12:5) ومن يخطئ عني= يخطئ أي لا يصيب الهدف، فنفهم أن هدفنا أن نجد المسيح أي نطيعه فنكافأ (رو3: 23) ، إذاً يخطئ هي عكس قوله من يجدني، ومعناها من بخطيته يرفضني ويحيد عني فأنا الطريق (لو30:7 + يو19:3، 20 + يو22:15-25) ومن يحيد عن طريق الحياة فمصيره الموت. وهذا هو نفس التحذير في (تث18:18، 19) عن المسيح أيضاً

ما أقوى هذه التحريضات المقدمة هنا بقصد الانتباه إلى صوت الحكمة؟ فإن البركة والحياة؟ ورضى الرب؟ كلها نصيب الذين ينتبهون لصوتها. أما الشخص الذي يرفض أن يصغي لها؟ فإنه يخطئ ضد نفسه؟ إذ يختم على هلاكه الأبدي.

امنحنا السلام يا رب وكللنا بجودك واغفر لنا واجعلنا بركة منك لكل العالم آمين

الشكر للرب إلى الأبد- يا رب أحل أمنك وسلامك بيننا ووحد صفوف شعبنا
أدور هرمز ججو النوفلي


IP IP Logged

الأعضاء المشاهدين لهذا الموضوع حاليا: 1 (أعضاء: 0, ضيوف: 1)
أعضاء:
إضافة رد إضافة موضوع جديد
نسخة للطباعة نسخة للطباعة

الذهاب إلى
لا يمكنك إضافة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا يمكنك الرد على المواضيع التي بهذا المنتدى
لا يمكنك مسح مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك تحرير مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك إنشاء تصويت في هذا المنتدى
لا يمكنك المشاركة في تصويت في هذا المنتدى

Bulletin Board Software by Web Wiz Forums version 8.04
Copyright ©2001-2006 Web Wiz Guide

-- تعريب وتطوير : Baqofa.com --