منتديات باقوفا

اهلاً وسهلاً بكم في منتديات باقوفا ملتقى ابناء قرية باقوفا مع أبناء شعبنا الكلداني الآشوري السرياني وجميع الأصدقاء في العالم

  آخر المشاركاتآخر المشاركات  استعراض قائمة أعضاء المنتدىقائمة الأعضاء  تقويمتقويم  بحثبحث  المساعدةالمساعدة  اتصل بنا اتصل بنا  الرئيسية الرئيسية

 سجل الزوارسجل الزوار أغاني وتراتيلأغاني وتراتيل  البوم الصور البوم الصور دردشةدردشة  كيبورد عربي كيبورد عربي

  تسجيلتسجيل  دخولدخول

باقوفا للجميع
 منتديات باقوفا : الخدمة الأخبارية : باقوفا للجميع
ايقونة الرسالة الموضوع: تأريخ باقوفا(موضوع مغلق موضوع مغلق) إضافة رد إضافة موضوع جديد
الكاتب الرسالة
Sarmad
--- مُدير الموقع ---
--- مُدير الموقع ---
صورة تعبيرية

تاريخ الاشتراك: أكتوبر/01/2003
الحالة: Offline
المشاركات: 1420
bullet الموضوع: تأريخ باقوفا
    إضافة: سبتمبر/08/2010 في 4:26مساءً
 باقوفا قرية كلدانية قديمة جداً ، واقعة في شمال العراق ، تبعُد 15 ميلاً الى الشمال الشرقي من الموصل ، واقل من ميلين عن قرية باطنايا ، تنحدر جذورها الى العصر الآشوري الأخير ، ويُعتقد بان باقوفا كانت احدى المُحافظات خلال الفترة الآشورية ألأخيرة ، فقد أُكتشفت المخطوطات المسمارية والفُخاريات المصبوغة القديمة من قبل عالم الآثار الفرنسي" فكتور بلاس" الذي قام بالتنقيب في أحد التلين المُحيطين بباقوفا في عام 1852 .

ان أسم باقوفا اصله آرامي ، متكون من مقطعين "بيث و قوبا" والتي تعني بيت القُضبان أو رُبما تعني ايضاً مكان الجُمجُمة حيث يُعتقد بان مجزرة ما قد حدثت هناك ، أو أن جيولوجيا الجبال في تلك المنطقة تشبه الى حد ما ألجُمجُمة .

لقد مرّت باقوفا بحقبات تأريخية جيدة وسيئة ، كما كان الحال مع أغلب القُرى الكلدانية المُحيطة بنينوى ، فقد كان للهجمات الوحشية للمغول و الفرس و الأكراد تأثيرات مُدمرة على القرية وعلى السكان الذين يعيشون فيها ، ومن المُرجح ان سُكان باقوفا كانوا في ترحال دائم  الى خارج وداخل القرية بسبب تلك الهجمات . هاجم المغول باقوفا في الأعوام 1436 و 1508 وادت تلك الهجمات الى قتل المئات من سكانها وتدمير ابنيتها وحرق محاصيلها ، وفي عام 1743 ، هاجمها الملك الفارسي نادر شاه وكانت النتيجة قتل المئات من سكانها ، اما الذين استطاعوا الخلاص من الموت فقد هربوا الى الجبال ، وقد ساهمت الكراهية المُباشرة للحاكم الكردي في راوندوز المُلقب "ميركور" المعروف بكراهيتة الأسطورية للمسيحيين والكلدان في تدهور الأمور حيث قام "ميركور" في عام 1833 بالهجوم على باقوفا والقُرى المُجاورة لها وادى هجومه الى مقتل المئات من سكانها بصورة وحشية ، مختطفاً النساء والأطفال وحارقاً ومُدمراً كل الأشياء التي لم يكُن باستطاعته أن يأخُذها معه .

وبالرغم من كل ماعانته هذه القرية عبر السنوات الماضية فقد استطاعت التواصل والعيش والولادة من جديد ومن ثم اعطائها الثمار بمئات الأطفال الذين نموا واصبحوا كهنة واطباء ومهندسين ومحامين وسياسيين ورجال الأعمال ، الذين ساهموا في بناء مُجتمعهم بصورة ايجابية وما زالوا مستمرين بتأثيرهم الأيجابي العظيم تجاه الكنيسة الكلدانية وابناء الجالية في جميع انحاء العالم . 

 

 

IP IP Logged

الأعضاء المشاهدين لهذا الموضوع حاليا: 1 (أعضاء: 0, ضيوف: 1)
أعضاء:
إضافة رد إضافة موضوع جديد
نسخة للطباعة نسخة للطباعة

الذهاب إلى
لا يمكنك إضافة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا يمكنك الرد على المواضيع التي بهذا المنتدى
لا يمكنك مسح مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك تحرير مشاركاتك في هذا المنتدى
لا يمكنك إنشاء تصويت في هذا المنتدى
لا يمكنك المشاركة في تصويت في هذا المنتدى

Bulletin Board Software by Web Wiz Forums version 8.04
Copyright ©2001-2006 Web Wiz Guide

-- تعريب وتطوير : Baqofa.com --